نقص كالسيوم الدم - 2

الأسباب

نقص كالسيوم الدم

  • نقص ألبومين الدم هو أكثر الأسباب شيوعا لنقص كالسيوم الدم وتشمل أسبابه تليف الكبد, والكلاء nephrosis, وسوء التغذية, والحروق, والأمراض المزمنة, والإنتان, وعند المرضى بنقص كالسيوم الدم يكون قياس الألبومين بمصل الدم أساسي للتمييز بين نقص الكالسيوم الحقيقي الذي يشتمل على انخفاض أيونات الكالسيوم, ونقص الكالسيوم غير الحقيقي يعني انخفاض الكالسيوم الكلي دون انخفاض الكالسيوم المتأين.

  • الانخفاض الشديد بماغنسيوم الدم يمكن أن يؤدي إلى انخفاض الكالسيوم بالدم والذي يكون مقاوم للعلاج بالكالسيوم وفيتامين د, والسبب المعتاد لانخفاض ماغنسيوم الدم هو فقدان الماغنسيوم عن طريق الكلى (مثل حالات تناول بعض الأدوية أو إدرار البول التناضحي), أو عن طريق القناة الهضمية (مثل حالات الإسهال المزمن, أو التهاب البنكرياس الشديد, أو عمليات المجازة والاستئصال بالأمعاء الدقيقة) وهؤلاء المرضى يكون لديهم انخفاض - أو مستوى طبيعي غير مناسب - للهرمون الدريقي في وجود انخفاض كالسيوم الدم, وتشمل آلية انخفاض الكالسيوم مقاومة الهرمون الدريقي بالعظام والكلى وأيضا انخفاض إفراز الهرمون الدريقي, وتصحح استعادة الماغنسيوم بسرعة مستوى الهرمون الدريقي مما يعتبر دليل على أن تأثير انخفاض مستوى الماغنسيوم يكون على إفراز الهرمون الدريقي أكثر من تخليق الهرمون.

  • نقص فيتامين د يسبب عدم فعالية الهرمون الدريقي, وسوء التغذية والقصور الكلوي المزمن, وقلة التعرض لأشعة الشمس قد تسبب نقص فيتامين د, والاحتياج اليومي لفيتامين د للبالغين هو 200-600 وحدة دولية وذلك حسب العمر.

  • بعض الأدوية مثل مستحضر سناكالسيت cinacalcet أو سيسبلاتين cisplatin أو حمض زوليدرونك zoledronic acid يمكن أن تسبب انخفاض الكالسيوم بالدم.

  • الأمراض الحرجة والإنتان قد تسبب انخفاض الكالسيوم بالدم.

  • العمليات الجراحية مثل استئصال ورم بالدريقات أو استئصال البنكرياس أو الأمعاء الدقيقة.

انتشار المرض

  • تشير التقارير إلى أن نسبة حدوث نقص الكالسيوم المتأين بالدم بين مرضى وحدة العناية المركزة هي 15– 50%.

  • يكون العمر الذي يحدث فيه نقص كالسيوم الدم مرتبط بالمرض المسبب, فعند الأطفال يكون سوء التغذية هو السبب الأكثر شيوعا, بينما يكون الفشل الكلوي هو السبب الأكثر شيوعا عند البالغين.

الاعتلالات والوفيات

  • من النادر حدوث وفيات بسبب نقص كالسيوم الدم.

  • مضاعفات النقص المزمن لكالسيوم الدم تكون في الغالب ناتجة عن أمراض العظام, كما أن نقص الكالسيوم يسبب وهط قلبي وعائي cardiovascular collapse, وهبوط بضغط الدم لا يستجيب لإعطاء محاليل أو الأدوية الرافعة للتوتر الوعائي vasopressors, وخلل بنظم القلب dysrhythmia, كما أن بعض المرضى يحدث لهم انعدام حساسية لتأثير عقار الديجيتالس digitalis.

  • المضاعفات العصبية تشمل التشنجات والتكزز وتكلس العقد القاعدية basal ganglia calcification ومرض باركنسون, وبالرغم من تحسن المرضى بانخفاض كالسيوم الدم إلا أن التكلس يكون غير قابل للتراجع.

 

 

الرجاء عدم إعادة نشر هذا الموضوع

حقوق النشر لهذا الموضوع محفوظة. يرجى عدم إعادة نشر هذا الموضوع كليا أو جزئيا ، بأي شكل من الأشكال ، دون الحصول على إذن خطي من موقع صحة. عدم الالتزام بذلك يعتبر تعدي على الحقوق ومخالف للقوانين والأعراف الدولية والدينية.


Updated: 05-06-2013

اجعلنا صفحة البداية لك Make Us Your Start Page

جميع الحقوق محفوظة لموقع صحة

All rights reserved Sehha.com

اضفني للمفضلة Add to Favorites