الرضاعة الطبيعية كوسيلة لمنع الحمل

الرضاعة الطبيعية كوسيلة لمنع الحمل Lactational Amenorrhea Method - LAM

تعتبر الرضاعة الطبيعية وسيلة فعالة مؤقتة لمنع الحمل، حيث يمكن أن تعتمد عليها السيدة خلال ال 6 شهور الأولى فقط بعد الولادة مع توافر الشروط الأخرى.

طريقة العمل
ترجع فكرة استخدام الرضاعة الطبيعية كوسيلة لمنع الحمل إلى أن الهرمونات الناتجة عن الرضاعة الطبيعية الكاملة تؤدى إلى منع عملية التبويض (إفراز البويضات من المبيض) وبالتالي لن يتوافر بويضة ليتم تلقيحها بواسطة الحيوان المنوي لحدوث الحمل.



الفاعلية
تبلغ نسبة فاعلية الرضاعة الطبيعية في منع الحمل 98%-99% خلال ال 6 شهور الأولى بعد الولادة مع توافر الشروط الأخرى.

 

الشروط اللازمة لاستخدام الرضاعة الطبيعية كوسيلة لمنع الحمل هي:

  1. أن تكون رضاعة طبيعية مطلقة. و هذا يعنى:

    • بدء الرضاعة فورا بعد الولادة.

    • الرضاعة مستمرة ليلا و نهارا.

    • الرضاعة متكررة و على حسب رغبة الرضيع و ليست في مواعيد معينة تحددها الأم.

    • عدم إعطاء الرضيع أى غذاء أخر بالفم سوى لبن الأم. أى أن يكون الرضيع معتمد كليا في غذائه على لبن الأم فقط.

  2. أن يكون ذلك خلال ال 6 شهور الأولى بعد الولادة فقط. أي لا يمكن الاعتماد على الرضاعة الطبيعية كوسيلة لمنع الحمل بعد 6 شهور من الولادة.

  3. عدم نزول الدورة الشهرية نهائيا خلال تلك المدة (6 شهور).

و يجب التأكيد انه يجب توافر الشروط الثلاثة السابقة معا و ليس شرط واحد أو اثنان فقط للاعتماد على الرضاعة الطبيعية كوسيلة لمنع الحمل.

المميزات

  • فعالة بدرجة عالية.

  • سهلة الاستخدام و غير مكلفة.

  • لها العديد من الفوائد الصحية التي تعود على الأم و الطفل معا.

العيوب
ليس لها أية عيوب سوى انه يجب توافر الشروط الثلاثة السابق ذكرها.


Updated: 02-09-2017




الصفحة التالية

صفحة البداية

الصفحة السابقة

تالي

البداية

سابق

مواضيع في موقع صحة قد تهمك

للأعلى