إنتقال للمحتوى




صورة
- - - - -

.......مزامير داوود... وخاتم سليمان.....(1)


  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
6 رد (ردود) على هذا الموضوع

#1 موسى موسى

موسى موسى

    عميد صحة

  • أعضاء مشاركين
  • PipPipPipPip
  • 1851 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • المكان:بلد الحرمين الشريفين

تاريخ المشاركة 23 July 2008 - 10:38 PM


داود الملك النبي.. الذي انشغل بالمُلك و إدارة الدولة والنبوة وجهاد الدعوة..ومقارعة الكافرين كان يعمل أيها الناس!! ملك ونبي ويعمل ليأكل وي######ب من عمل يده ..وهو الذي كانت الدنيا مُلك يديه..والخيرات تُجبى إليه.

داود الملك النبي كان إن رتّل كتاب ربه وقفت الطير تسبح بتسبيحه وخشعت الجبال لكلام ربه وجمال صوته فقد أُوتي صوتا جميلا رخيما حسنا..حتى أنه -كما تعرفون- يقال لكل من أُوتي صوتا حسنا أنه أوتي مزمارا من مزامير آل داود.

داود الملك النبي ألان الله له الحديد هذا الصلب الشديد كان بيد داود لينا كالعجين لدرجة أنه يفتله بيده لا يحتاج إلى نار ولا مطرقة..وكان يصنع كل يوم درعا يبيعها بستة آلاف درهم.

وفي الحديث:أن أطيب ما أكل الرجل من ######به وأن نبي الله داود كان يأكل من ######ب يده.

"واذكر عبدنا داود ذا الأيد،إنه أوّآب إنا سخرنا الجبال معه يسبحن بالعشي والإشراق. والطير محشورة كل له أوّآب. وشددنا ملكه وآتيناه الحكمة وفصل الخطاب" ص 17-20

كان قويا في العبادة شديد الحماس فكان يصوم يوما ويفطر يوما..وقد ثبت في الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:"أحب الصلاة إلى الله صلاة داود وأحب الصيام إلى الله صيام داود كان ينام نصف الليل ويقوم ثلثه وينام سدسه ، وكان يصوم يوما ويفطر، ولا يفر إذا لاقى".

إنه الملك النبي إذا قرأ ال######ور عكف كل من يسمعه على صوته فيعكف الأنس والجن والطير والدوآب حتى يهلك بعضهم جوعا !!

"وشددنا ملكه وآتيناه الحكمة وفصل الخطاب" أي أعطيناه ملكا عظيما وحكما نافذا.

قيل أن رجلين تنازعا عنده في بقر ادّعى أحدهما على الآخر أنه انتزعها منه غير أن المُدعى عليه أنكر، فأخّر الفصل بينهما فلما جنّ عليه الليل أوحى الله إلى داود أن يقتل المدعي، فلما أصبح قال نبي الله داود للمدعي: إن الله قد أوحى إلي أن أقتلك وإني قاتلك لامحالة، فما خبرك فيما ادعيته على هذا؟ فقال: والله يانبي الله إني لمحق فيما ادعيت عليه، ولكني كنت قد اغتلت أباه قبل هذا. فأمر به داود فقُتل...لكل ظالم نهاية!

يقول الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم :"إن أحب الناس إلى الله يوم القيامة وأقربهم منه مجلسا إمام عادل، وإن أبغض الناس إلى الله يوم القيامة وأشدهم عذابا إمام جائر".

"ياداود إنا جعلناك خليفة في الأرض فاحكم بين الناس بالحق ولا تتبع الهوى فيضلك عن سبيل الله، إن اللذين يضلون عن سبيل الله لهم عذاب شديد بما نسوا يوم الحساب" ص26

(هذا خطاب من الله تعالى مع داود، والمراد ولاة الأمر وحكام الناس وأمرهم بالعدل واتباع الحق المنزل من الله لا ماسواه من الأراء والأهواء وتوعّد من سلك غير ذلك وحكم بغير ذلك،. وقد كان داود هو المُقتدى به في ذلك الزمان في العدل وكثرة العبادة) قصص الأنبياء لابن كثير369

قيل كان لداود عليه السلام مائة امرأة، فلم يكن في شريعتهم نص يحدد عدد الزوجات....مُلك ونساء وحُسن وعظمة وكان العبد الشكور..."اعملوا آل داود شكرا، وقليل من عبادي الشكور" سبأ13


ومن أقواله- أحدها سبب كتابتي عنه عليه السلام في هذا الوقت خاصة- وهو: لاتعدنّ أخاك بما لاتنجزه له فإن ذلك عداوة ما بينك وبينه..(يعني أنجزت وعدي نهر الفنون).

ومن أقواله: كن لليتيم كالأب الرحيم ، واعلم أنك كما تزرع تحصد.

- مثل الخطيب الأحمق في نادي القوم كمثل المُغنّي عند رأس الميت.

-ماأقبح الفقر بعد الغنى ، وأقبح الضلالة بعد الهدى.

لقد كثرت الإسرائليات حول أنبيائها منها ما هو كذب وإفتراء قبيح..منها قصة داود مع زوجة قائد من قوّاده..وهي محض إفتراء، فلا ينبغي حكايتها..وقد كان علي رضي الله عنه يقول:من حدّث بحديث داود على مايرويه القُصّاص جلدته مائة وستين جلدة." وهذه عقوبة حد القذف مغلظة لأنها في حق نبي. وغيرها من الحكايات التي لا يقبلها ولا يصدقها أقل الناس علما وفهما..بل وأضعفهم إيمانا.


وفاته..لما خلق الله آدم (استخرج ذريته من ظهره فرأى فيهم الأنبياء عليهم السلام ورأى فيهم رجلا يُزهر-بمعنى وضيئا حسنا- فقال: يارب..من هذا؟ قال: هذا ابنك داود. قال: أي رب.. فكم عمره؟ قال: ستون عاما. قال: أي رب..زد في عمره. قال: لا، إلا أن أزيده من عمرك. وكان عمر آدم ألف عام فزاده أربعين عاما فلما انقضى عمر آدم جاءه ملك الموت، فقال: بقي من عمري أربعون سنة..ونسي آدم ما كان وهبه لابنه داود، فأتمها الله لآدم ألف سنة ولداود مائة سنة) المرجع السابق371 .فهو أكرم الأكرمين.

حضر جنازته الناس وكانوا خلقا كثيرا كثيرا..في الشمس في يوم صائف، فاشتد عليهم ذلك وآذاهم الحر(فنادوا سليمان عليه السلام أن يعمل لهم وقاية لما أصابهم الحر فخرج سليمان فنادى الطير فأجابت فأمرها أن تظلّ الناس، فتراصّ بعضها إلى بعض من كل وجه، حتى استمسكت الريح-بمعنى منعت الهواء من الدخول إلى الناس- فكاد الناس أن يهلكوا غمّا، فصاحوا إلى سليمان عليه السلام من الغم، فخرج سليمان فنادى الطير أن أظلي الناس من ناحية الشمس وتنحّي عن ناحية الريح. ففعلت فكان الناس في ظل تهبُّ عليهم الريح فكان ذلك أول مارأوه من ملك سليمان ). المرجع نفسه 373

الذي ستكون عنه أحاديث عجبا في الموضوع القادم.. بإذن الله.


منقول لأحبتي بصحة


أزكى التحايا لكل من عبر


موسى الموسى



#2 الصقر السعودي

الصقر السعودي

    كبار شخصيات المنتدى

  • أعضاء مشاركين
  • PipPipPipPip
  • 4383 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • المكان:k s a

تاريخ المشاركة 24 July 2008 - 07:05 AM

عليه وعلى رسولنا أفضل الصلوات وأتم التسليم ..

ننتظر بشوق ماسوف تنقله لنا عن نبي الله سليمان عليه السلام ..

وفقك الله اخي الكريم ..

#3 موسى موسى

موسى موسى

    عميد صحة

  • أعضاء مشاركين
  • PipPipPipPip
  • 1851 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • المكان:بلد الحرمين الشريفين

تاريخ المشاركة 24 July 2008 - 11:09 AM

إقتباس(الصقر السعودي @ Jul 24 2008, 10:05 AM) <{POST_SNAPBACK}>
عليه وعلى رسولنا أفضل الصلوات وأتم التسليم ..

ننتظر بشوق ماسوف تنقله لنا عن نبي الله سليمان عليه السلام ..

وفقك الله اخي الكريم ..



جزاك الله خيراً أخي الكريم وبارك لك فيما وهبك


سرني أن حاز مانقلت على إعجابك


تم نقل الجزء الثاني بعنوان ( .......مزامير داود.....وخاتم سليمان....(2) )


دمت مواصلاً


جم التحايا


موسى الموسى


#4 العشره

العشره

    عضو شرف صحة

  • أعضاء مشاركين
  • PipPipPipPip
  • 331 مشاركة
  • الجنس:ذكر

تاريخ المشاركة 25 July 2008 - 04:25 PM

سبحان الله يا أخي

أتعلم إن داود كان راعي غنم

وان موسى عليه السلام رعى الغنم

وإن نبينا صلى الله عليه وسلم رعى الغنم

فما السر ياترى

ثم لماذا اصبحنا نحتقر مهنة رعي الاغنام مع انها مهنة امتهنها الرسل والانبياء ؟



#5 الصقر السعودي

الصقر السعودي

    كبار شخصيات المنتدى

  • أعضاء مشاركين
  • PipPipPipPip
  • 4383 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • المكان:k s a

تاريخ المشاركة 25 July 2008 - 08:17 PM

إقتباس(العشره @ Jul 25 2008, 07:25 PM) <{POST_SNAPBACK}>
سبحان الله يا أخي

أتعلم إن داود كان راعي غنم

وان موسى عليه السلام رعى الغنم

وإن نبينا صلى الله عليه وسلم رعى الغنم

فما السر ياترى

ثم لماذا اصبحنا نحتقر مهنة رعي الاغنام مع انها مهنة امتهنها الرسل والانبياء ؟



سؤال وجيه أخي العشرة بارك الله فيك ولكن لنعلم إن كل الانبياء عليهم السلام رعوا الغنم إستناداً إلى قول رسول الله صلى الله عليه وسلم :" ما من نبي إلا وقد رعى الغنم قالوا حتى أنت يا رسول الله ؟ قال نعم ، كنت أرعاها على قراريط لأهل مكة "

أما السبب في ذلك فيعود إلى أن رعي الغنم فيه من المشقة والتعب ما يتحمله إلا أولي العزيمة والصبر والإصرار وفي رعيها ترويض للنفس وحملها على الصبر وبما أن رعي الغنم خاصية الأنبياء عليهُم السلام ففي ذلك حكمه إقتضتها قدرة الخالق عز وجل ففي رعيها والقيام بمسؤليتها تعويداً لهم على تحمل المصاعب ومعرفة إختلاف الطباع التي تختلف من شاة إلى اخرى تمريناً على ماسوف يكلفون به من القيام بأمور أممهم والصبر على مايحدث منهم من إختلافات وتصرفات كالأيذاء وغيره ..

كما إن في رعي الغنم تهذيباً للنفس بأن لايكون النبي عالةً على غيره في تلمس رزقه منذ الصغر وفي ذلك أيضاً الحث على الرزق الحلال والعمل مهما كانت الطريقة التي يُستجلب بها وفي ذلك أيضاً تطويع للنفس عن عدم التكبر على الآخرين وهذا مايتميز به الأنبياء عليهم السلام لأنهم سوف يخالطون الصغير والكبير والغني والفقير حتى يكون لدعوتهم صدى معتبر عن عامة الناس وخاصتهم ..

صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين ..

شكراً أخي العشرة على إتاحة الفرصة لمشاركتك إستفسارك والشكر موصول لأخي العميد...

#6 العشره

العشره

    عضو شرف صحة

  • أعضاء مشاركين
  • PipPipPipPip
  • 331 مشاركة
  • الجنس:ذكر

تاريخ المشاركة 26 July 2008 - 07:37 AM

أجدت وأحسنت أخي الصقر

بارك الله فيك وأثابك

#7 موسى موسى

موسى موسى

    عميد صحة

  • أعضاء مشاركين
  • PipPipPipPip
  • 1851 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • المكان:بلد الحرمين الشريفين

تاريخ المشاركة 26 July 2008 - 08:43 PM

أشكركما أخوي الكريمين

الصقر السعودي ، العشره

لكريم المرور وجميل التعقيب


لاعدمتكما


جم التحايا ووافر التقدير


موسى الموسى




0 عضو (أعضاء) يشاهدون هذا الموضوع

0 الأعضاء, 0 الزوار, 0 متخفي