إنتقال للمحتوى




صورة

للرجال فقط: هرمون الذكورة يتصاعد حتى سن...ثم يبدأ في الإنخفاض....


  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
60 رد (ردود) على هذا الموضوع

#1 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 24 January 2010 - 06:26 AM

هرمون التستوستيرون هو هرمون ذكري ستيرويدي steroid hormone وهو مشتق من الكوليسترول cholesterol وهو من مجموعة الاندروجين androgen group
- هرمون التستوستيرون يتحول في الانسجة الطرفية إلى داي هيدرو تستوستيرون DHT الذي يعتبر الصورة النشطة لهرمون التستوستيرون
- هرمون التستوستيرون يؤثر على التطور والخصائص الجنسية وله دور في تميز لون الجلد وفي نمو العظام
- في الرجل يتم إنتاج كميات كبيرة من التستوستيرون بواسطة خلايا ليدج Leydig cells في الخصيتين testicles وبكمية صغيرة من الغدة الكظرية
- في النساء يتم انتاج كميات صغيرة من التستوستيرون بواسطة الغدة الكظرية pituitary gland والمبايض ovaries
- كمية هرمون التستوستيرون عند الأولاد و البنات تكون أقل قبل سن البلوغ
- كمية هرمون التستوستيرون يتحكم بها هرمون اللوتنة LH ( هرمون LH يتم إنتاجه من الغدة النخامية pituitary gland )
- عندما يكون مستوى هرمون التستوستيرون منخفضآ ، تقوم الغدة النخامية بتحرير هرمون LH الذي يزيد من كمية هرمون التستوستيرون
- قبل البلوغ Before puberty يكون مستوى هرمون التستوستيرون منخفضآ
- في سن البلوغ يزداد مستوى هرمون Before puberty وييسبب نضج الاعضاء التناسلية و انتاج الحيوانات المنوية و تطور الخصائص و الصفات الجنسية كنمو شعر الوجه و الجسم وكبر العضلات و عمق أو خشونة الصوت
- يستمر هرمون التستوستيرون في الارتفاع حتى سسن الـ 40 ثم يبدأ في الانخفاض
- أغلب التستوستيرون الموجود في الدم مرتبط بـ بروتين يسمى الغلوبيولين الرابط بالهرمون الجنسي sex hormone binding globulin (SHBG) ويسمى أيضآ Testosterone-estrogen Binding Globulin (TeBG) ، وكمية صغيرة من التستوستيرون مرتبطة بـ الالبيومين
منقول للفائدة



#2 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 24 January 2010 - 06:30 AM

علاج العقم



الدواء



۱- الهرمونات:



· الهرمون المنشط لإنتاج الحيوانات المنوية FSH



تُفرِز الغدة النخامية (في المخ) هذا الهرمون الذي ينشط إنتاج الحيوانات المنوية. و الترجمة الحرفية لإسم هذا الهرمون هي "الهرمون المنشط للتبويض". و هي تسمية خاطئة إذ تقصر وجود و نشاط هذا الهرمون علي النساء. الصحيح هو أنه الهرمون المنشط لإنتاج النِطاف (جمع نطفة ، و هي الحيوان المنوي أو البويضه) .



يؤدي نقص هذا الهرمون إلي انخفاض نشاط الخصية. و في هذه الحالة يمكن تعويض النقص دوائياً.



و علي الجانب الآخر، يتسبب ######ل الخصية نتيجة مرض حل بها مثل الدوالي في ارتفاع مستوي الهرمون لتنشيط الخصية كي يصل انتاجها إلي المستوي الطبيعي برغم المرض. في حالة مرض الخصية، يصل ارتفاع مستوي الهرمون في بعض الأحيان إلي عدة أضعاف الحد الأقصي. إذا كان ارتفاع الهرمون طفيفاً، يمكن زيادته دوائياً ليصل إلي مستوي عال لعله يصل بالخصية إلي النشاط المطلوب. و هذه نقطة خلافية بين أطباء الذكورة. فمنهم من يري بضرورة زيادته رغم اقترابه من حده الأقصي أو تجاوزه لهذا الحد، و منهم من يقصر استخدام الهرمون علي حالات النقص الواضح في مستواه.



يتوفر FSH فى أربع تركيبات

Human Menopausal Gonadotropin



و هو المستخلص من بول النساء الاتي انقطع عنهن الطمث. و هو الأقل نقاءً في الأنواع الأربع.



Purified FSH



وهو أكثر نقاءً من سابقه و أغلي سعراً





Recombinant FSH



وهوالهرمون الخالص، كامل النقاء، و ذلك لأنه غير مستخلص من إفرازات البشر و إنما مصنع بالكامل. و هو الأغلي سعراً.



FSH\LH



و هو خليط من الهرمون المنشط لإنتاج الحيوانات المنوية FSH و ذلك المنشط لإفراز هرمون الذكورة LH. و الهدف من خلطهما هو مضاهاة النسب الطبيعية لهذه الهرمونات في بيئتها الطبيعية. و ذلك لأن الغدة النخامية تفرزهما معاً، و يؤثران سوياً علي نشاط الخصية. و حتي في حالة كون LH طبيعي النسبة، يجيز بعض الأطباء التداوي بكلا الهرمونين في آن واحد.



· هرمون الذكورة



يؤدي نقص هرمون الذكورة إلي نقص الحيوانات المنوية و ربما انعدامها. يمكن علاج هذا المرض بأحد طريقين:

۱- التداوي بهرمون الذكورة في حالة وجود نقص واضح في مستواه، مع كون مستوي الهرمون المنشط لإفرازه LH مرتفعاً. و في هذه الحالة، يكون الخلل موضعياً في الخصية و ليس في الغدة النخامية بدليل ارتفاع LH الذي تفرزه الغدة النخامية، و انخفاض هرمون الذكورة الذي تفرزه الخصية استجابة ل LH. هرمون الذكورة في هذه الحالات يؤدي إلي استعادة القدرة الجنسية بنجاح، إلا أن نجاحه في استعادة القدرة الإنجابية أقل .

۲-التداوي بهرمون LH، المنشط لإفراز هرمون الذكورة إذا كان انخفاض هرمون الذكورة ناتج عن انخفاض LH. و غالباً ما يكون انخفاض LH مصحوباً بانخفاض FSH، مما يوجب التداوي بكليهما. و يجب في هذه الحالات البحث عن سببا انخفاض الهرمونات الأخيرة و علاجه، حيث أن من أسباب الانخفاض أورام الغدة النخامية و غيرها من الأسباب التي لا يجب إهمالها.







· مضادات هرمون الأنوثة







زيادة هرمون الأنوثة عند الرجل تؤدى إلى ضعف الانتصاب و فقد الرغبة، و العقم في بعض الأحوال. العلاج يكون بتشخيص و إزالة السبب، و التداوى بأدوية تمنع و صول هرمون الأنوثة إلى مستقبلاته فى الأنسجة.



بعض هذه الأدوية له تأثير أنثوي بسيط. فبالرغم من أنها تمنع مستقبلات هرمون الأنوثة من استقباله، إلا أن لها (الأدوية) خصائص أنثوية تكفي لإحداث ضعف جنسي و إضعاف الأثر العلاجي. لهذا ، يجب استشارة الطبيب المختص لاختيار العلاج الأنسب.





· مضادات هرمون اللبن



مثل هرمون الأنوثة، يوجد هرمون اللبن بصورة طبيعية عند الرجل و المرأة على حد سواء. زيادة مستوى هذا الهرمون تؤدى إلى ضعف الانتصاب و فقدان الرغبة، و العقم، و إفراز اللبن من الثدى فى بعض الأحوال.



أسباب الزيادة: تؤدى بعض الأدوية إلى زيادة هرمون اللبن. كما تتسبب بعض الأورام الدماغية و الفشل الكلوي فى زيادة النسبة. يتم تحليل نسبة الهرمون صباحاً، مراعاة للساعة البيولوجية، و لا تؤخذ فى الاعتبار الزيادة الطفيفة. كما يوصى بعمل الاختبارات اللازمة لتحديد سبب الزيادة، مثل وظائف الكلى و الأشعة على الدماغ.



العلاج هو إزالة سبب زيادة الهرمون، بالإضافة إلى أدوية تقلل نسبة الهرمون، مثل " بروموكريبتين " bromocryptin. و لخطورة بعض الأسباب المؤدية لهذه الزيادة، يتعين الدقة البالغة فى التشخيص و العلاج و عدم إهمال البحث عن السبب.











۲-العلاج الدوائي لدوالي الخصية



لا يوجد علاج دوائي لدوالي الخصية المتوسطة و الكبيرة. إلا أن بعض أطباء الذكورة يرون بإمكانية استخدام أدوية قابضة للأوردة في الحالات البسيطة كعلاج مؤقت. هذه الأدوية تستخدم أيضاً في علاج دوالي الساقين،



أمافي حالة الدوالي المتوسطة أو الكبيرة، فإن الجراحة هي الطريق الصحيح.







۳-أدوية تقوية حركة الحيوان المنوي

· كارنيتين



هو مادة تتركزفي البربخ اتذي تكتسب فيه الحيوانات المنوية القدرة علي الحركة، و هو ما دعا الأطباء لاستخدامه في تقوية الحركة

· ترينتال

هو مادة تزيد من تركيز المركب الكيمائي ATP في ذيل الحيوان المنوي، و هو وقود الحركة.





· مضادات الأ######دة



الأ######دة هي تأثير سلبي لمواد ناتجة عن معالجة الأ######جين في الخلايا. يؤدي هذا الضرر إلي ضعف الحركة، زيادة التشوهات و تلف المادة الوراثية التي يحملها الحيوان المنوي. يوجد العديد من المواد و الأدوية المضادة للأ######دة، و علي رأسها فيتامين ه.



· الفيتامينات

هي مقويات عامة تزيد من كفاءة الخلايا عامة، و الخلايا سريعة الانقسام خاصه، و منها الخلايا المنتجه للحيوانات المنوية. علي رأس هذه الفيتامينات فيتامين ه، الذي يعمل كمضاد للأ######ده مما يحمي الخلايا المنوية من مضارها، و يحسن حركة الحيوانات المنوية، و فيتامين ب و حمض الفوليك الذي يزيد من كفاءة انقسام الخلايا.





٤-علاج الالتهابات



كما ذكرنا، تتسبب الالتهابات في العقم بأساليب مختلفة. يجب عند علاج الالتهابات أن يُعالج الزوج والزوجة و ذلك لأن الميكروبات تنتقل من أحدهما إلي الآخر بحكم العلاقة الزوجية. فإذا عالجنا أحد الطرفين وحده، ينت###### بعد شفائه بسبب انتقال العدوي إليه من الطرف الآخر الذي لم يعالج. و يحدث هذا حتي فى حالة عدم وجود أي أعراض لدي الطرف الآخر.



تتطلب الحالات المستعصية إجرا، مزرعة.





٥-علاج اللزوجة الزائدة



تتسبب اللزوجة الزائدة في إعاقة حركة الحيوان المنوي. يمكن علاج زيادة الزوجة بأدوية مذيبة للإفرازات مع الإكثار من السوائل و علاج الأسباب إن وجدت.كما يمكن استخدام وسائل الإخصاب المساعد في الحالات المستعصية، حيث يتم تنقية الحيوان المنوي من السائل المنوي ذو اللزوجة العاليه.



٦-علاج الانسداد



يكون ذلك بعلاج سببه إن أمكن (مثل الالتهابات والبلهارسيا) مع استخدام أدوية تمنع تراكم مكونات الأنسجة الليفية التي تؤدي إلي الانسداد. ينجح العلاج عادة في شفاء حالات الانسداد الجزئي. أما في حالة الانسداد الكامل الذي تنعدم فيه الحيوانات المنوية، يجوز تجربة العلاج قبل اللجوء إلي الجراحة أو الحقن المجهري.





۷-علاج الأجسام المضادة



تفضل وسائل الإخصاب المساعد في هذه الحالات. إلا أنه يمكن علاج الأجسام المضادة بالاستخدام الحذر لهرمون الكورتيزون.

"نَسألُُكُمُ الدعَاء"
منقول




#3 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 24 January 2010 - 06:35 AM

الضعف الجنسى أو العجز الجنسى أو ضعف الانتصاب أو العنة الجنسية هو عدم القدرة على الحصول على انتصاب كاف للعلاقة الزوجية الكاملة (الإدخال أو الإيلاج) أو عدم القدرة على الاحتفاظ به لفترة كافية لإتمام العلاقة الزوجية، علي أن يكون ذلك في الغالبية العظمي من محاولات العلاقة الزوجية و ليس استثناء عابر

يُفهم من ذلك أن الفشل العابرالمؤقت بين الحين و الآخر هو أمر طبيعى و لا يعامل على أنه ضعف جنسى. فمن الطبيعى أن تمر بكل رجل بين الحين و الآخر فترة من الزهد فى العلاقة الزوجية أو من ضعف الإنتصاب نتيجة الإعتياد على الطرف الآخر أو نتيجة ضغط العمل,و ما إلي ذلك من المؤثرات النفسية السلبية.

أسباب الضعف الجنسى إما نفسية و إما عضوية.

الأسباب النفسية للضعف الجنسى أو ضعف الانتصاب أو العنة الجنسية:

- الاكتئاب
- عدم الثقة بالنفس
- المفاهيم الخاطئة عن العلاقة الجنسية
- الخلافات بين الطرفين
- القلق العام
- القلق من الأداء (و هى مراقبة الشخص لذاته من حيث القدرة الجنسى ة، صلابة الانتصاب، معدلات الجماع، طول فترة الجماع، حجم العضو الذكري و غير ذلك مما يتصل بالأداء الجنسى , مما يؤدى إلى القلق و الانشغال بهذه الهواجس, مما يؤدى فى النهاية إلى الضعف الجنسى النفسى.


هذا النوع من العجز الجنسى عباره عن دائرة مفرغة: حيث أن أي رجل يتعرض لتذبذبات طبيعية في الأداء الجنسى صعوداً و هبوطاً، فإن الهبوط يؤدي إلي القلق الذي يؤدي إلي الضعف الجنسى ، الذي يؤدي بدوره إلي المزيد من القلق, و بالتالى إلى المزيد من العجز الجنسى.. و هكذا تتولد دائرة مفرغة من القلق و الضعف الجنسى .


الأسباب العضوية للضعف الجنسى أو ضعف الانتصاب أو العنة الجنسية:

الضعف الجنسى النابع عن خلل فى عضو من أعضاء الجسم و ليس عن سبب نفسى يسمى الضعف الجنسى العضوى.

الأسباب العضوية للضعف الجنسى تنشأ عن خلل فى المخ أو العمود الفقرى أو الأعصاب أو العضو الذكرى نفسه, أو كنتيجة لاختلال توازن الهرمونات ذات العلاقة بهذا الأمر، أو غير ذلك.

ذلك لأن الانتصاب يبدأ بالاستثارة (بالنظر أو اللمس أو التخيل)، التي يستقبلها المخ، فيطلق إشارات كهربائية و كيميائية تنطلق عبر الحبل الشوكي (العمود الفقري) و الأعصاب الطرفية إلي العضو الذكري لتُحدِث الانتصاب. و على ذلك، فإن الباحث عن أسباب الضعف الجنسى العضوى (غير النابع عن أسباب نفسية) ينظر أساساً فى تلك المواطن.

علي سبيل المثال لا الحصر، فإنه من أكثر أسباب الضعف الجنسى العضوي انتشاراً: تصلب الشرايين، مرض السكري، أدوية الضغط و إصابات العمود الفقري. كما تشجع بعض العادات علي حدوث الضعف الجنسى العضوي مثل البدانة و قلة الحركة و التدخين.

تصلب الشرايين و الضعف الجنسى:

هو تراكم الدهون تحت الخلايا المُبَطِّنة للجدار الداخلي للأوعية الدموية، مما يؤدي إلي ضيقها ثم انسدادها.


و حيث أن الانتصاب يعتمد علي تدفق الدم من خلال الشرايين ليملأ العضو الذكري، فإن ضيق أو انسداد الشرايين الخاصة بالعضو الذكري نتيجة تصلب الشرايين يؤدي إلي ضعف أو انعدام الانتصاب أى إلى العجزالجنسى .


تساعد الإصابة بمرض السكري و ارتفاع ضغط الدم و زيادة الكوليسترول في الدم والتدخين وزيادة الوزن علي حدوث تصلب الشرايين.


السكري و الضعف الجنسى:

ينتج مرض السكري عن توقف هرمون الإنسولين عن أداء وظيفته نتيجة تلف غدة البانكرياس أو نتيجة عدم استجابة الجسم للإنسولين رغم وجوده و رغم كفاءة البانكرياس.

يتسبب توقف وظائف الإنسولين إلي تراكم السكر في أنسجة الجسم. يؤدي هذا إلي الضعف الجنسى بعدة طرق، منها تراكم السكر في الأعصاب الموصلة للعضو الذكري مما يؤدي إلي تلفها و بالتالي قطع الاتصال بين المخ و العضو الذكري، و منها تراكم السكر في الغشاء المبطن للحويصلات الدموية الموجودة في العضو الذكري مما يؤدي إلي تلفها و توقفها عن إفراز مادة النيتريك أو######ايد الضرورية للانتصاب، و منها تعجيلها بحدوث تصلب الشرايين، و منها الأسباب النفسية: حيث أن مريض السكر يعلم بخطورة السكر علي الأعصاب و الشرايين مما يؤدي إلي ازدياد القلق علي القدرة الجنسى ة و بالتالي ضعف الانتصاب نتيجة القلق، رغم عدم تأثر الأعصاب أو الشرايين أو العضو نفسه.


الأدوية التي تؤدي إلي ضعف الانتصاب:

۱-أدوية الضغط: غالبية أدوية الضغط تتسبب في ضعف الانتصاب، و علي رأسها مجموعه Beta Blockers
يستثني من ذلك مجموعة ACE inhibitors
۲-أدوية قرحة المعدة: بعض أدوية قرحة المعدة يؤدي إلي ضعف الانتصاب، مثل Cimitidine, Ranitidine
۳-الهرمونات الأنثويه و الأدوية المحتوية عليها مثل Clomid, Progesterone
٤-بعض أدوية الاكتئاب و الاضطرابات النفسية



و غير ذلك.




اضطرابات الهرمونات و الضعف الجنسى:
۱-هرمون الذكورة:
نقص هرمون الذكورة يؤدي إلي ضعف الرغبة و ضعف الانتصاب. و هذا النقص يكون إما نقصاً مَرَضياً شديدا أو نقصاً طبيعياً مزمناً.


يحدث النقص المرضي الشديد في حالات الأورام أو الأمراض الخلقية التي تؤثر علي الغدة النخامية التي تنشط الخصيه، أو في حالات تلف أو استئصال الخصية.

أما النقص الطبيعي المزمن فهو يحدث مع التقدم في السن بصورة طبيعية، و يظهر جلياً ابتداءً من الخمسينات.

كما يمكن أن يكون مستوي الهرمون في الجسم طبيعياً، إلا أن التلف في مستقبلاته أو في الإنزيمات التي تحوله من حالة الخمول الكيمائي إلي النشاط.


۲-هرمون اللبن




أسلوب الحياة و الضعف الجنسى :

يمكن تفادي أهم أسباب ضعف الانتصاب و علي رأسها تصلب الشرايين بتغيير نمط الحياة: ممارسة الرياضة بانتظام، الانتهاء عن الإفراط في تناول الدهون و السكريات و الامتناع عن التدخين و الابتعاد عن الضغط النفسي.

إضافة إلي الأسباب آنفة الذكر، يؤدي الفشل الكلوي و الفشل الكبدي و اضطراب هرمون الغدة الدرقية إلي ضعف الانتصاب.
يمكن علاج جميع درجات الضعف مهما بلغت و مهما تعددت أسبابه. إلا أن وسيلة العلاج تختلف حسب السبب, نفسي أو عضوى. و عليه, فإن الخطوة الأولي على طريق العلاج هى تشخيص السبب.



التسرب الوريدى \ تسريب الأوردة:

التسرب الوريدى \ تسريب الأوردة هو عدم قدرة الوريد على الانغلاق الكامل مما يؤدى إلى تسرب الدم من لعضو الذكرى و عدم امتلاء العضو بشكل كاف.

فبعد دخول الدم من الشرايين, ينبغى أن تنغلق الأوردة (مخارج الدم) بخيث يتراكم الدم فى العضو بكميات كبيرة فيتمدد و يتصلب. فى خلاة التسرب الوريدى \ تسريب الأوردة يهرب الدم بعد دخوله.

يلاحظ مريض التسرب الوريدى \ تسريب الأوردة أن العضو لا ينتصب, أو أنه ينتصب لبرهة وجيزة ثم يرتخى بسرعة و خصوصاً إذا تحرك المريض.

بعض حالات التسرب الوريدى \ تسريب الأوردة تحدث نتيجة وجود وريد غير طبيعى منذ الولادة (مرض خلقى). البعض الاخر يحدث نتيجة السكرى أو نقص هرمون الذكورة. و فى بعض الأحيان يكون سبب التسرب الوريدى \ تسريب الأوردة غير معلوم.


تليف العضو الذكرى:

يحدث أحياناً أن تحل الأنسجة اليفية الصلبة محل النسيج المطاطى الطبيعى للعضو الذكرى, كما فى مرض "بيرونى" (Peyronie's Disease), أو نتيجة انتصاب دائم لأكثر من ستة ساعات, أو التعرض لأشعاع لعلاج الأورام أو غير ذلك.


التليف قد يمنع الانتصاب, و قد يؤدى إلى اعوجاج أو إلى تناقص الطول و الانكماش.

"نَسألُُكُمُ الدعَاء"
منقول للفائدة
وصاحب هذه المعلومات يسالكم الدعاء.




#4 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 24 January 2010 - 06:36 AM

سرعة القذف



ما هي سرعة القذف؟



القذف السريع هو عدم القدرة علي تأخير القذف لحين اكتفاء الزوجة جنسياً. و ليس للمارسة الجنسية حد أدني متعارف عليه من حيث المدة، و إنما تتغير المدة المطلوبة حسب طبيعة كل زوجة. يشترط في تشخيص سرعة القذف أن تكون الزوجة طبيعيه جنسياً، بمعني أن لا يكون هناك مانع طبي يمنعها من الوصول إلي الإشباع الجنسي. إلا أن هناك رأي طبي شائع يقول بأن القذف قبل الإدخال و خلال دقيقتين بعده يعد هو القذف السريع و يستدعي العلاج. يتولي الطبيب تحديد طبيعة المشكلة و سببها و علاجها.



ما هي أسباب سرعة القذف؟



الأسباب الرئيسية للقذف المبكر هي التهاب البروستات، تهيج الأعصاب، و الفهم الخاطئ لكيفية الممارسة الجنسية.




ما هو علاج سرعة القذف؟



الأدوية:



يبدأ علاج سرعة القذف دوائياً و ذلك بإزالة أسبابه مثل الإلتهابات و غيرها مع التداوي بمواد تزيد من نسبة السيروتونين في المخ. و السيروتونين مادة تقلل الاستثارة الجنسية، مما ينتج عنه تأخير القذف. كما يمكن استخدام المراهم و البخاخات المخدرة على رأس العضو لتقليل حساسيتها.



۱-العلاج من الالتهابات:



الالتهابات المقصودة هي التهابات البروستات، الي تؤدي إلي تهيج العصب المسئول عن القذف، و الذي يمر بمحازاة البروستات.



يتم التشخيص عن طريق تحليل إفرازات البروستات في معمل متخصص لدراسة عدد الخلايا الصديدية في الإفراز. إذا زاد عددها عن ۱٥ خلية في كل منظور ميكروسكوبي، يتأكد التشخيص. للتأكد من فاعلية العلاج، يمكن إجراء مزرعة البروستات، حيث يتم تنمية الميكروبات الموجودة في

الإفراز (مزرعه)، ثم اختبار مضادات حيوية مختلفة لاختيار أشدها وطئة علي الميكروب. و ذلك لأن الميكروبات قادرة على اكتساب مناعة ضد مضادات حيوية معينة.



علاج التهاب البروستات يكون بالمضادات الحيوية.إلا أنه تشترط ثلاثة شروط لنجاح العلاج:

أولاً: اختيار المضاد الحيوي الفعال، حسب نتيجة مزرعة البروستات.

ثانياً:اختيار المضاد الحيوي القادر علي الوصول لأعماق غدة البروستات، حيث أنها محاطة بغشاء خاص يمنع وصول أغلب المضادات الحيوية إليها باستثناءات قليلة.

ثالثاً: علاج الزوجة من الاتهابات إن وجد، حيث أن هذه الالتهابات قد تكون سبب التهاب البروستات عند الرجل، أو قد تكون نتيجة عدوي من التهاب الرجل. في كافة الأحوال، عدم علاج التهابات الزوجة يكون سبباً في ارتجاع التهابات البروستات.



ملحوظة هامة: درج بعض الأطباء علي علاج المرضي بتدليك البروستات المتكرر (كورس تدليك البروستات). هذا الأمر ليس له أي فائدة، و نحذر الرجال إن التعرض له. الحالات الوحيدة التي يستفاد فيها بتدليك البروستات هي الكشف المبدئي (للتأكد من عدم وجود تضخم أو أورام)، أو تحليل إفراز البروستات. و في هذه الحالات يكون التدليك لمرة واحدة فقط.



۲- زيادة مستوي السيروتونين:



هي من أكثر الطرق فاعلية في علاج سرعة القذف. و السيروتونين مادة تُفرَز في المخ، تؤدي إلي انخفاض الاستثارة الجنسية ، مما ينتج عنه تأخير القذفز زيادة مستوي السيروتونين بأدوية معينة و بجرعات معينة تُرَشِد التهيج الجنسي بحيث لا يكون زائداً عن الحد فيؤدي إلي سرعة القذف.



هذه العقاقير لا تحمل أي احتمال للإدمان أو الأعراض الجانبية، إلا إن حيث بعض الخمول في بداية فترة العلاج، لا يلبث أن يزول. و من هذه العقاقير ما لا يؤدي إلي الخمول، و هي الأجيال الجديدة من مزيدات السيروتونين.



يتولي الطبيب تحديد الدواء و الجرعة المناسبين لكل شخص بحيث يتأخر القذف و لا تقل الكفاءة الجنسية.



۳- المخدر الموضعي



يمكن رش بخاخ خاص علي رأس العضو الذكري لتخديره جزئياً، بحيث تقل حساسيته فيتأخر القذف.عيوب هذه الطريقة هي إمكانية حدوث ارتخاء نتيجة التخدير الزائد، و أن الدواء يُرَش أمام الزوجة في أوج الممارسة. يتولي الطبيب تحديد مدي ملاءمة هذه الطريقة لكل شخص على حده.




٤- تصحيح طريقة الممارسة:



ينصح الرجل بالآتي:



- الترفق في الممارسة من حيث عزم الإدخال و سرعته. يتأخر القذف كلما كانت الممارسة أكثر هدوئاً. و يمكن الممارسة بالطريقة المعتادة ثم التهدئة إذا ما أحس الرجل باقتراب القذف.

- عصر رأس العضو بقبضة اليد بقوة متوسطة (كما تُعصَرالليمونة) عند اقتراب القذف.

- تقوية العضلات المانعة للقذف، و ذلك بتمرين معين: يتم قبض و إرخاء هذه العضلات بصورة متكررة يومياً. بعد فترة، يكتسب الرجل قدرة أعلى علي التحكم فى القذف. كيفية قبض هذه العضلات: هي نفس الطريقة التي يحبس بها الرجل البول أثناء نزوله.

- استخدام الكريمات الطبية التي تقلل احتكاك العضو الذكري بالقناة التناسلية عند الزوجة، و خاصة مع تقدم الزوجة في السن حيث تقل الإفرازات الطبيعية الملينة للقناة. مما يزيد الاحتكاك و يؤدي إلى سرعة القذف. يشترط استخدام الكريمات المتخصصة لتفادي حدوث التهابات و تقرحات.



تنصح المرأة بالآتي:



التدرب علي إرخاء العضلات التي تضيق القناة التناسلية أثناء الممارسة، هي نفس العضلات التي تنقبض لحبس البول أثناء التبول. انقباض هذه العضلات يضيق القبضة حول العضو داخل القناة التناسلية، فيزيد تهيجه، فيقذف. بينما يؤدي إرخاء العضلات إلى تأخر القذف.



الجراحة:



أما في الحالات المستعصية التى لا تستجيب للعلاج، نلجأ إلى تقليل حساسية رأس العضو بقطع واحد أو أكثر من الأعصاب التى تنقل الأحساس منها. و هذا يؤدى إلي تأخير القذف بفاعلية ، دون تأثير سلبى على القدرة و الرغبة الجنسية، بع###### الأدوية آنفة الذكر و التى يؤدى معظمها إلى قلة الرغبة الجنسية.



و تتم الجراحة من جرح صغير على ظهر العضو، و لا يحتاج الرجل إلى البقاء فى المستشفى إلا ساعات معدودة.



ومن البدائل المتميزة فى هذا المجال، حقن رأس العضو بمادة طبيعية تزيد من حجمه و تقلل من حساسيته في آن واحد، و بدون فتح جراحى.



أخيراً, يمكن فى حالات نادرة زرع دعامة بالعضو الذكرى, بحيث يستمر الانتصاب لأى فترة كانت رغم القذف, و بخاصة فى الحالات المصحوبة بضعف الانتصاب. فسرعة القف ليست هى لب المشكلة, و إنما تكمن المشكلة فى الارتخاء الذى يلى القذف مما يحول بين الرجل و بين إشباع زوجته. الدعامة تكفل استمرار الانتصاب بعد القذف لأى مدة كانت. إلا أن العادة جرت على ألا يتم زرع الدعامة إلا فى حالة ضعف الانتصاب الغير قابل للعلاج حيث أنها تستبدل الميكانيكية الطبيعية للانتصاب بالكامل, فلا ننصح باللجوء إليها إلا للضرورة القصوى.

"نَسألُُكُمُ الدعَاء"



#5 الساهر11

الساهر11

    عضو

  • الأعضاء
  • PipPip
  • 13 مشاركة

تاريخ المشاركة 25 January 2010 - 07:18 AM

مشكور اخي على كمية المعلومات القيمة
لي تعليق في الترجمة الغدة الكظرية اسمها adrenal gland وليس pituitary gland التي هي الغدة النخامية


#6 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 10 February 2010 - 02:03 PM

شكرا على الإضافة

وأتمنى الفائدة للجميع



#7 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 27 April 2010 - 04:45 PM


مشكلة صحية خطيرة باتت تؤرق الكثيرين... فبعد أن تضاربت الأقوال وتعددت الآراء حول أسباب تدني نسبة هرمون الذكورة أو "تستوستيرون" لدى الرجال والنساء معاً.. والذي يعد السبب وراء العديد من الأمراض كارتفاع ضغط الدم والأنيميا وفقدان الرغبة في الجنس والاكتئاب وهشاشة العظام.. علينا أن نصغي قليلاً إلى جملة من التحذيرات أطلقها العلماء حول معالجة هذا النقص بأخذ كميات من الهرمون الذكري كتعويض للحصول على النتيجة المرجوة .

وقد أطلقت هذه النداءات بعد أن كشف العلماء أن هناك أربعة من كل عشرة رجال ممن أعمارهم في الخامسة والأربعين وما فوق يعانون من الإصابة بتدني نسبة هرمون الذكورة "تستوستيرون" وذلك وفقاً للدراسة التي نشرت في المجلة الدولية للممارسة الإكلينيكية.

أما عن أساب تدني نسبة هرمون الذكورة فقد تبين للعلماء من مؤسسة نيوإنجلند للأبحاث في ماساتشوسيتس بعد متابعة لمدة تصل إلى 15 سنة وكما نُشر في عدد أغسطس من المجلة الإكلينيكية للغدد الصماء والعمليات الحيوية، بأن العلاقة بين تدني الرغبة في ممارسة الجنس لدى الرجال فوق سن الأربعين وبين تدني نسبة هرمون الذكورة ليست طردية، بمعنى أنها ليست علاقة السبب بالمسبب، فهناك من تتدنى نسبة الهرمون الذكري لديهم بينما رغبتهم في ممارسة الجنس عارمة، والع###### صحيح، مما يطرح مجدداً جدوى تناول الهرمون الذكري لرفع الرغبة في ممارسة الجنس لدى كبار السن .

ضغط الدم وتدني هرمون الذكورة !!

وأظهرت نتائج الأبحاث أيضاً أن الرجال المصابين بارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكولسترول والدهون الثلاثية ومرضى السكري، هم عرضة بشكل أكبر لأن تظهر لديهم نسب متدنية من هرمون تستوستيرون في الجسم، مضيفة أن السمنة وزيادة الوزن هي عامل يؤدي بشكل لم يتوقعه الكثيرون إلى قلة نسبة هذا الهرمون الذكري، إذْ تبين للباحثين أن السمنة ترفع احتمال أن يصيب الرجل بتدن في نسبة هرمون تستوستيرون بمعدل الضعف!

من جهتهم، طرح الباحثون من الولايات المتحدة وإيطاليا في عدد العاشر من يوليو لمجلة أرشيفات الطب الباطني الأميركية أن نقص نسبة هورمون "تستوستيرون" لدى الرجال والنساء أيضاً ممن تتجاوز أعمارهم الخامسة والستين، هو أمر مرتبط بنشوء حالة فقر الدم أو الأنيميا، وتحديداً فإن نتائجهم تحدثت عن أن نقص الهرمون لدى الرجال يرفع احتمالات عرضة الإصابة بفقر الدم إلى خمسة أضعاف، ولدى النساء إلى الضعفين.

وبتحليل الدكتور توماس ميلجان وزملائه في مركز مالكوم راندل الطبي بولاية فلوريدا لعينات دم حوالي 2170 رجلا ممن يتابعون في العيادات الأولية بالمركز، تبين أن 39% منهم لديهم نسبة هورمون تستوستيرون أقل من المعدل الطبيعي، مما جعل الدكتور ميلجان يعلق على النتيجة بقوله "إن انتشار هذا الأمر كبير، وإنني أعتقد تاريخياً بأن الموضوع تم إهماله وتجاهله، وهذا ما لا يجب أن يكون، فمثلاً تدني نسبة هورمون تستوستيرون سبب في نشوء الاكتئاب وخلخلة "هشاشة" العظم.

أعراض وأسباب !!

حينما تعتري الرجل البالغ حالة نقص هرمن تستوستيرون الذكري، فإن هناك جملة من الأعراض البدنية الوظيفية والأعراض النفسية تظهر عليه وتؤثر بالتالي على خصائص الذكورة وقدرات الإخصاب لديه. وتشمل الأعراض البدنية أياً من ضعف الانتصاب، أو العقم، أو نقص شعر اللحية ومناطق أخرى من الجسم، أو زيادة شحم الجسم، أو صغر حجم وامتلاء الخصيتين، أو قلة حجم وكتلة عضلات الجسم، أو زيادة نمو وحجم الثدي، أو خلخلة العظم وهشاشة تماسكه.

ويضاف إلى ذلك أيضاً فقدان الرغبة في ممارسة الجنس، وصعوبات في تحقيق الانتصاب، وتدني حجم عضلات الجسم ومقدار القوة فيها، وهو ما عبر عنه الدكتور ميلجان بقوله "إن أولئك الرجال يشعرون بنوع من نقص في مستوى طاقة ونشاط الجسم لأداء المجهود البدني، وفقد للحيوية والانتعاش، والبعض منهم يعاني حقيقة من الاكتئاب".أما الأعراض النفسية، فتشمل الشعور بالإرهاق والتعب، وتدني الرغبة في ممارسة الجنس، وصعوبات في التركيز، والتوتر، والاكتئاب.

كيف يعوض النقص .. بالمكملات أم ماذا ؟!

وحول ما يُثار من خلاف بين الأطباء من ضرورة أو عدم لزوم تعويض نقص الهرمون الذكري لمن لديه تدن في مستواه عن المعدل الطبيعي، وما جدوى ذلك، يقول الدكتور ميلجان إن الأطباء الآن يحاولون أن يكونوا حذرين جداً في عملية تشخيص وجود نقص في نسبة هذا الهرمون لدى الرجل، لأنهم لا يُريدون أن يكرروا الأخطاء الطبية في التعامل مع حالة ما بعد بلوغ سن اليأس لدى الناس، أي أنه يُشير ضمناً إلى محاولات البعض من الأطباء في السابق إلى إعطاء جرعات من الهرمونات الأنثوية للنساء بعد بلوغ سن اليأس لتعويض النقص فيها آنذاك، والنتائج الع######ية التي نجمت عن ذلك السلوك الطبي التعويضي ومضاعفاته السلبية على القلب وغيره من الأعضاء لدى النساء.

وقد عرض الدكتور جملة من التحذيرات مفادها أن الرجال الذين يعانون من سرطان في البروستاتا، أو سبقت لهم المعاناة منه حتى لو تم لهم الشفاء بعد ذلك، أو من هناك شك في وجود هذا النوع من السرطان لديهم يجب أن لا يُعطوا علاجاً من هرمون تستوستيرون .. والسبب هو أن هرمون تستوستيرون يعمل على تنشيط نمو وتكاثر خلايا البروستاتا السرطانية، وبالتالي تسارع وتيرة نمو السرطان فيها.

ولذا فإن الدواعي إلى استخدام ووصف التعويض الهرموني للرجل تختلف على حسب المشكلة الناجمة عن النقص، فالاضطرابات النفسية أو هشاشة العظم أو تدني الرغبة في ممارسة الجنس كلها دواع نظريه تحتاج إلى دراسات مقارنة لإثبات الفائدة والأمان... أما عن إعطاء الهرمون الذكري قد بينت بعض الدراسات الطبية أنه مفيد لقوة العظم ورفع مستوى الرغبة الجنسية إلا أن قوة الانتصاب لا تزال دون المستوى المطلوب، كما أن الدراسات تشير إلى آثار سلبية على البروستاتة، خاصة عند وجود السرطان فيها أو أن سبقت إصابتها به، إضافة إلى أن بعضها يشير إلى رفع مستوى الكولسترول.

لاصقات هرمون الذكورة.. هل تحقق النشوة ؟!

وحول دور لاصقات هرمون الذكورة أشارت المرحلة الثالثة من دراسة أميركية جديدة إلى أن لاصقات هرمون الذكورة تزيد النشاط الجنسي لدى النساء بمعدل 74 في المائة... وشملت الدراسة 562 امرأة، حيث أعطيت النساء لاصقات تحتوي على هرمون الذكورة التستسترون... ووجد بأن هذا الهرمون موجود في جسم النساء لكن بكميات قليلة وإذا زاد بدرجة قليلة يزيد من نسبة الرغبة الجنسية، خاصة لدى النساء اللواتي لديهن انخفاض في الرغبة الجنسية واللواتي يعانين من البرود الجنسي.

وقال البروفيسور جيمس سيمون من جامعة جورج تون الأميركية إن هذه الدراسة سوف تساعد على إيجاد علاج لانخفاض الرغبة الجنسية لدى النساء وذلك على غرار عقار فياجرا الذي أنتج للرجال، وذلك بإ فراز الهرمون بكميات قليلة من المبيضين ومن الغدد الكظرية..

وقد ربط الأطباء بأن هناك علاقة وطيدة بين النشاط الجنسي للنساء وهذا الهرمون، إلا أنهم وجدوا أن النساء اللواتي بلغن سن اليأس يعانين تلك المشكلة بنسبة عالية وذلك بسبب انخفاض هذا الهرمون وهرمونات أخرى، وقد ربط بعض الناس بين ازدياد الرغبة الجنسية وبعض الأغذية التي تحتوي على هذا الهرمون.يسترول وزيادة قابلية الإصابة بأمراض شرايين القلب.

كريمات التحفيز الجنسي .. هل لها علاقة ؟!

وعلى سياق متصل فقد يلجأ بعض الرجال إلى استخدام مستحضرات غير طبية في محاولة منهم للتغلب على مشكلة الضعف الجنسي وتدني هورمون الذكورة ومن أكثر هذه المستحضرات شيوعا هي كريمات التحفيز الجنسي، وتكمن الخطورة هنا في استخدام مستحضرات مضرة وتسبب المشكلات لأنها وصفت بعشوائية وليست مبينية على أسس علمية، فحول الكريمات المستخدمة في العملية الجنسية واستخدام مستحضرات مثل V.Cream الذي كثرت التساؤلات حوله تؤكد الدكتورة هبة قطب استشارية الطب الجنسي أنه بالنسبة أن كريم V.Cream لم يثبت صحة هذه المستحضرات طبيا في تحفيز النشاط الجنسي، وتنصح بالطرق الطبيعية أكثر من هذه المستحضرات .

من جانبه يقول الدكتور علاء الدين الفقي أستاذ أمراض النساء والتوليد والعقم كلية الطب - جامعة عين شمس يفضل عدم استخدام أية كريمات أو دهانات تحتوي على زيوت أو دهون لأنها تؤذي الجهاز التناسلي عند المرأة، فمن المعروف أنه عند الاحتكاك تتولد حرارة وهو ما يساعد على حدوث نوع من التسلخ أو الالتهابات، بالإضافة إلى أن أغلب الكريمات العادية المنتشرة ليست مضمونة في مستوى نظافتها ونقائها وبالتالي لا ينصح باستخدامها


منقول للفائدة

#8 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 28 April 2010 - 09:29 AM

وظائف هرمون الذكورة

هرمون الذكورة يفرز عند البلوغ بواسطة خلايا ليدج فى الخصة عند البلوغ عند تحفيزها بواسطة هرمون هرمون LH الذى تفرزة الغدة النخامية بالدماغو لهرمرن الذكورة مجموعتين اساسيتين من الوظائف

:
[/size] وظائف تذكيرية مثل تكون و نمو الاعصاء التناسلية فى الذكور و كذلك ظهور و استمرارمظاهر الذكورة الثانوية (مثل الشارب و الذقن و شعر العانة و غلظة الصوت و توزيع الدهون فى الجسم)

وقت البلوغ و التحكم فى مستوى الرغبة الجنسية و حدوث الانتصاب و نمط السلوك الذى يميز الرجال و تكون الحيوانات المنوية
وظائف بنائية المساعدة فى بناء العضلات و العظام. و هذه الوظائف البنائية ترجع الى زيادة اختزان النيتروجين بالخلايا مما يساعد على دخول الاحماض الامينية و التى تعتبر لبنات بناء البروتينات و بالتالى زيادة حجم الخلايا العضلية دون زيادة عددها و كذلك نمو و تشكيل العظام و زيادة الشهية للاكل و تحفيز النخاع العظمى لانتاج كرات الدم الحمراء.

و حتى وقت قريب كان من المعتقد ان تدنى هرمون الذكورة يؤدى لقلة الرغبة الجنسية فقط دون التأثير على الانتصاب بشكل مباشر و لكن اصبح من المعروف الان ان الانتصاب المصاحب للنوم يرطبط بشكل وثيق بمستوى هرمون الذكورة بينما يرطبط الانتصاب المصاحب للاثارة الجنسية جزئياً بمستوى هرمون الذكورة بل و اصبح من المعروف ايضاً ان بعض حالات فشل علاج ضعف الانتصاب عن طريق العقاقيير التى تأخذ عن طريق الفم يرجع لتدنى هرمون الذكورة و ان استبدال هرمون الذكورة اذا كان مستواة متدنى هو احد العوامل الاساسية لنجاح العلاج
اثر تدنى مستوى هرمون الذكورة فى الرجالو مع تقدم السن يحدث تراجع فى مستوى هرمون الذكورة و لكن بع###### تراجع مستوى الهرمونات الذى يحدث فى المرأة عند سن الايس بشكل حاد يحدث تراجع تدريجى فى مستوى هرمون الذكورة فى الرجل المسن بشكل تدريجى مما يؤدى لبعض التغيرات المشابهة لاعراض سن الايس يمكن تقسيمها الى:الاثار الجنسيةتراجع النشاط الجنسىتراجع الرغبة الجنسيةضعف الانتصابضعف القذف و قلة حجم السائل المنوىالاثار الوعائية الحركيةكثرة العرققلة ساعات النومالاحساس الزائد بالحرارة خفقان القلبالاثار الذهنية و النفسيةتراجع القدرات الذهنيهنقص القدرة على التركيزالتوتر و العصبيةالاكتئابالاثار الجسميةنقص الكتلة العضلية و ضعف العضلاتترقق العظامزيادة الدهون فى منطقة البطنزيادة حجم الثديينسقوط شعر الجسم و الذقن و العانة [size="5"]و على ذلك ينصح الرجال المسنين بقياس مستوى هرمون الذكورة و مراحعة الاطباء عند ظهور اى من الاعراض السابقة التى كثيرآً ما يعزوها الرجال لمجرد التقدم فى السن و حدوث تصلب الشرايين
منقول للفائدة

تم التعديل بواسطة hakem, 28 April 2010 - 09:31 AM.


#9 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 28 April 2010 - 09:41 AM

الاساسية لنجاح العلاج اثر تدنى مستوى هرمون الذكورة فى الرجالو مع تقدم السن يحدث تراجع فى مستوى هرمون الذكورة و لكن بع###### تراجع مستوى الهرمونات الذى يحدث فى المرأة عند سن الايس بشكل حاد يحدث تراجع تدريجى فى مستوى هرمون الذكورة فى الرجل المسن بشكل تدريجى مما يؤدى لبعض التغيرات المشابهة لاعراض سن الايس يمكن تقسيمها الى:


الاثار الجنسيةتراجع النشاط الجنسىتراجع الرغبة الجنسيةضعف الانتصاب

ضعف القذف و قلة حجم السائل المنوى
\\الاثار الوعائية الحركيةكثرة العرققلة ساعات النومالاحساس الزائد بالحرارة
خفقان القلب

الاثار الذهنية و النفسيةتراجع القدرات الذهنيهنقص القدرة على التركيزالتوتر و العصبيةالاكتئاب

الاثار الجسمية
نقص الكتلة العضلية و ضعف العضلاتترقق العظامزيادة الدهون فى منطقة البطنزيادة حجم الثديينسقوط شعر الجسم و الذقن و العانة

تم التعديل بواسطة hakem, 28 April 2010 - 09:45 AM.


#10 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 16 May 2010 - 01:10 PM





عمان: أقر 49.9 % من الأردنيين بوجود مشكلة أو خلل جنسي لديهم، بحسب دراسة عملية وعلمية متخصصة أجراها اختصاصي جراحة الكلى والمسالك البولية في جامعة العلوم والتكنولوجيا الدكتور إبراهيم الغلاييني.
[/size]

[size="4"]


وبحسب الدراسة وفقا لما بجريدة "الغد" الأردنية شكل العمر أهم عامل للضعف أو الخلل الجنسي، إذ أثبتت أن 53 % من الرجال في الأربعينيات، لديهم مشكلة جنسية مقارنة بـ 72 % من الرجال في الستينيات و89 % من الرجال الذين هم فوق سن 70 عاماً.

وبينت الدراسة ذاتها، والتي أجريت على عينة قوامها 1000 رجل أن أكثر من 47.7 % منهم، يعانون من زيادة في الوزن و19 % يعانون من سمنة مفرطة، بحسب القراءات العالمية المعتمدة لاحتساب عامل الكتلة البدني (BMI)، وهم بذلك أكثر خطرا لحدوث الضعف الجنسي، مقارنة بالرجال أصحاب الوزن الطبيعي.

وكشفت الدراسة أن نسبة الضعف الجنسي عالية جداً عند "المدخنين" مقارنة بغير المدخنين.

كما أثبتت أنه كلما قلَّ الدخل الشهري وساء الوضع الاقتصادي للرجل، كان أكثر عرضة للإصابة بالضعف الجنسي، مرجعة السبب في ذلك إلى أن التدهور الاقتصادي للرجل يزيد من نسبة حدوث القلق النفسي، حيث إنه من المعروف أن القلق النفسي أحد أهم المسببات للضعف الجنسي عند الرجال وخصوصاً ذوي الأعمار الصغيرة، فضلا عن كون ذلك يؤثر سلباً في قدرة الرجل على العلاج لهذه الحالة ومعالجة الأمراض المسببة لها ثانوياً، إذ إن كلفة العلاجات والفحوصات الطبية لمختلف الأمراض، تكون عالية في بعض الحالات.

وكشفت الدراسة أنه كلما قل التحصيل العلمي عند الرجل، كان أكثر عرضة للإصابة بالضعف الجنسي، موضحة أن الرجل المتعلم والمثقف، يعي أهمية العناية بصحته وعلاج ما يصيبه من أمراض تؤثر ثانوياً على الناحية الجنسية وعلى حياته على نحو عام.

وأوضحت الدراسة أن الرجال الذين يمارسون الرياضة ويبذلون جهداً بدنياً منتظما، أقل عرضة للإصابة بالضعف الجنسي، مشيرة إلى أن هناك كثيراً من الناس الذين تحسن الأداء الجنسي عندهم بعد ممارسة الرياضة بانتظام.

وبينت أن الأشخاص المصابين بأمراض متنوعة مثل: السكري وارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين، أكثر عرضة للإصابة بالضعف الجنسي من غيرهم، وخصوصاً الذين لا يلتزمون بالعلاج.

وأشارت إلى أن مرض السكري من الأسباب الرئيسية المسببة للضعف الجنسي، وأن كثيراً من الأدوية المستخدمة لعلاج الأمراض المنتشرة، تؤثر على الحالة الجنسية للرجل، ولكن الخطر يكون أكثر بكثير عندما لا يتم علاج هذه الأمراض بالطريقة الصحيحة.

ولفتت الدراسة إلى أن أقل من 30 % من الرجال الذين يعانون من الضعف الجنسي، استشاروا الأطباء لهذه الحالة، و39 % منهم استخدموا أحياناً أدوية مخصصة لعلاج الضعف الجنسي، بينما حال الحياء وقلة الموارد المادية دون لجوء مرضى إلى أطباء للعلاج، إذ إن 8.5 % ممن يعانون من الضعف الجنسي استخدموا أدوية بانتظام.

وأشارت الدراسة، إلى أن نسبة الضعف الجنسي في: الولايات المتحدة 52 %، والدنمارك 52 % وسنغافوره 51.3 %واليابان 39 %

تم التعديل بواسطة hakem, 16 May 2010 - 01:11 PM.


#11 طبيب المستقبل

طبيب المستقبل

    عضو فعال

  • أعضاء مشاركين
  • PipPipPip
  • 64 مشاركة

تاريخ المشاركة 17 May 2010 - 05:11 PM


السلام عليكم ورحمة الله

بارك الله فيك وفي علمك

#12 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 18 May 2010 - 04:50 AM







بعض الأغذية التي يوصي بها بعض الخبراء من أجل حياة زوجية سعيدة..




العسل: حيث كان حديثو الزواج في أوروبا يقبلون على تناول مشروبات ممزوجة بالعسل خلال الشهر الأول من الزواج لتحسين القدرة الجنسية، ناهيك عن فوائده الإضافية لاحتوائه على عدة فيتامينات ومعادن ومضادات للأ######دة.



الشيكولاتة: بحسب خبراء في التغذية فإن الكاكاو يحتوي على حمض أميني يسمى فينيلانين phenylethamine يساعد على تخفيز إنتاج هرمون إندورفين الذي يزيد من الشعور بالمتعة، ويعتبر مسحوق الكاكاو منزوع القلويات من أكثر ما ينصح بتناوله لاحتوائه على أعلى مستويات مضادات الأ######دة التي تقلل من كمية الكولسترول في الدم ومن التهاب الأوعية الدموية كما أنها تزيد من تدفق الدم.



المحار: وهو غني بهرمون دوبامين dopamine الذي عرف عنه إثارة الرغبة وزيادة المتعة كما أنه يحتوي على الزنك المحفز لإفراز هرمون تستوستيرون الضروري لإثارة الرغبة عند الرجال والنساء على حد سواء.



ويحذر خبراء التغذية من تناول المحار النيء مخافة أن يحتوي بكتيريا فبريو فالنفيكاس الذي قد يؤدي للإصابة بتسمم، ومن الممكن تعرض مرضى السكر والكبد والجهاز المناعي والأيدز والعديد من الأمراض المزمنة الأخرى لخطر الوفاة عند تناولهم المحار النيء.



سمك السالمون: من الأطعمة التي تساعد على تحسين الحالة المزاجية لاحتوائه على كميات كبير من الأحماض الدهنية أوميجا3، كما أن غناه بفيتامين (د) يجعل له نفس تأثير العقاقير المضادة للاكتئاب على المخ حيث أنه يزيد من مستوى سيروتونين serotonin وهو ناقل عصابي يؤدي للشعور بالهدوء ويقضى على الحالة المزاجية السيئة.



الثوم: غني بمضادات الأ######دة التي تحمي خلايا المخ وتزيد من تدفق الدم مما يقوي الرغبة، ويمكن التغلب على رائحتة التي تظل في الفم لفترات طويلة بتناول كل من الزوجين كميات متساوية منه.



وتبقى الإشارة إلى أن الرياضة تلعب دوراً كبيراً في المحافظة على الصحة الجنسية للزوجين لتنشيطه للدورة الدموية وتنظيم ضغط الدم وزيد الطاقة وجعل المظهر الخارجي جيدا، وكلها عوامل تساعد على الحصول على حياة زوجية أفضل.





#13 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 18 May 2010 - 04:59 PM



أثبت الطب الحديث اعتماد صحة الرجل بشكل عام على وجود نسبة طبيعية به من الهرمونات بالجسم و من أهمها هرمون الذكورة (Testosterone) بما له من تأثيرات مباشرة على صحة الرجل الجنسية و تأثير الرغبة و الصحة العامة.


و المصدر الرئيسي لهرمون الذكورة في جسم الرجل هو الخصيتين و يبدأ إفرازهما لهذا الهرمون مبكرا في بداية مراحل تكون الجنين و تحديد الجنس و بعد عملية البلوغ يزداد مستوى هرمون الذكورة مرة أخرى لتظهر علامات الذكورة الثانوية و علامات البلوغ. و من المعروف طبيا أن خصية الرجل الطبيعي تصنع من 6 إلى 7 مجم من هرمون الذكورة يوميا. و هو له العديد من الوظائف الحيوية منها ما هو له علاقة بالصحة الإنجابية و الجنسية و منها ما له علاقة بالصحة العامة و الناحية المزاجية.


*هناك نقص تدريجي في مستوى هرمون الذكورة في الرجال الأصحاء حيث ينخفض هرمون الذكورة بنسبة 30% في الرجال الأصحاء من سن 25 عاما
إلى 75 عاما تدريجيا.


دور هرمون الذكورة و صحة الرجل:
تشير الأبحاث الطبية أن الخصية الطبيعية للرجل البالغ الطبيعي تصنع يوميا حيامن في حدود 100 مليون حيوان منوي يوميا كما أنها تصنع في نفس الوقت من 6-7 مجم هرمون ذكورة يوميا. و هذه الوظائف الحيوية تحت سيطرة و تنظيم الهرمونات الصادرة من الغدة النخامية (FSH)(LH) أساسا بالإضافة إلى بعض الهرمونات الأخرى مثل هرمون النمو GH.


بالإضافة إلى ذلك فإن هرمون الذكورة له دور رئيسي على الجهاز العصبي فهو مهم للإحساس بالرغبة الجنسية و الإحساس بالطموح و الرضى و نقصه قد يؤدي للشعور بالضيق و الاكتئاب أحيانا. و هو مهم للكبد و النخاع حيث له دور في تصنيع كرات الدم الحمراء و لذلك قد يستخدم أيضا كعلاج مساعد للأنيميا و له دور في عملية التمثيل الغذائي و بناء العضلات و الأنسجة و لذلك يستخدمه بعض الرياضيين أملا في بناء الأجسام و بناء العضلات و لذلك فإن مستوى هرمون الذكورة في الدورة الدموية يكون مرتفعا في الصباح عن الليل كي يساعد الرجل في يومه و نشاطه كما أن له دور هام للغاية في بناء العظام و نقصه قد يؤدي للإصابة بهشاشة العظام و هو مهم أيضا للجلد و لإفراز الغدد الدهنية بالجلد و كذلك جميع وظائف الجسم الحيوية.



و لكن هل يظل مستوى الهرمونات مدى الحياة أم يتأثر بعوامل أخرى؟ في الحقيقة لقد بينت جميع البحوث الطبية الحديثة أن هناك تناقصا مستمرا لمستوى هرمون الذكورة مع التقدم في السن و هذا النقص يؤثرعلى المستوى الكلي للهرمون و المستوى الحر منه في الدم و يحدث بصورة تدريجية مع التقدم في السن كجزء من عملية الشيخوخة و ينع###### ذلك على نقص تدريجي في كتلة العظام في الجسم و زيادة احتمال حدوث هشاشة في العظام و حدوث ######ور العظام بسهولة و يكون ذلك مصحوبا بشعور بالإرهاق و التعب بسهولة و ضعف تدريجي في الرغبة الجنسية و القدرة الجنسية للرجل و قد ينع###### ذلك على الناحية النفسية و المزاجية و يكون مصحوبا بنقص الشعور بالرضا أو السعادة.



و السؤال هل يستفيد الرجل من تعويض هذا النقص الطبيعي التدريجي في هرمون الذكورة؟ و هل هناك أعراض جانبية أو مخاطر؟
بالفعل هناك فوائد عديدة و يمكن الحديث عن أهمها:


· بالنسبة للعظام : هناك تحسين تدريجي بالنسبة لكتلة العظام و تحسن لهشاشة العظام و تقليل عملية ضمور العظام التي تحدث بصورة تدريجية مع التقدم في السن.


· بالنسبة للعضلات و القوى الجسمانية: فهناك تحسن تدريجي مع تعويض النقص الحادث في هرمون الذكورة و حدوث تحسن في التمثيل الغذائي و تقليل عملية حدوث ضمور تدريجي في عضلات الجيم و كتلة الجسم التي تحدث مع الشيخوخة.


· أما بالنسبة للوظائف الجنسية و المزاجية: فهناك فوائد عديدة لاستخدام العلاج التعويضي لهرمون الذكورة في حالة نقصه فقد يحدث زيادة و تحسن تدريجي في الرغبة الجنسية و الإحساس بالمتعة و اللذة الحسية و هناك زيادة تدريجية في معدل مرات ممارسة العلاقة الزوجية و حتى تحسن تدريجي في سهولة الاستثارة الجنسية و حتى بالنسبة للذاكرة و التفكير و القدرة على الأداء في العمل.


· أما بالنسبة للقلب و الأوعية الدموية: فهناك علاقة غير مباشرة بين نقص هرمون الذكورة و احتمالات حدوث مشاكل في الدورة الدموية و القلب و هناك تحسن نسبي على مستوى الهرمون بالدم و تأثيرات مختلفة على عوامل التجلط كما أن له دورا إيجابيا بالنسبة لتأثير الإنسولين على الأنسجة.


كما أثبتت بعض الدراسات الطبية الحديثة وجود علاقة بين نقص مستوى هرمون الذكورة في كبار السن و زيادة حدوث احتمالات في أمراض شرايين القلب و حدوث ذبحة صدرية. كما أنه قد يكون مصحوبا بزيادة تدريجية في الدهون الثلاثية بما له من مخاطر على القلب.



و من المهم معرفة أعراض المرض و أن يكون الطبيب المعالج على دراية كاملة بهذه الأعراض لأن بعضها قد يتشابه مع مرض الاكتئاب .


و بالنسبة للتشخيص فيتم عن طريق طلب تحليل دم يتم فيه قياس هرمون الذكورة أو التستوستيرون و يفضل عمل التحليل في الصباح من الساعة 9 صباحا إلى الساعة 11 صباحا ،حيث يكون فيه الهرمون في أعلى مستوياته كما يمكن قياس مستوى الهرمون الحر في الدم في حالة وجود المستوى الكلي للهرمون عند الحدود الدنيا المقبولة لهذا الهرمون.


و في أغلب الحالات قد يعود انخفاض الهرمون إلى ضعف قدرة الخصية على إفرازه و القليل من الحالات تكون بسبب ضعف و قلة هرمون الغدة النخامية و لذلك قد يحتاج الأمر إلى إجراء بعض التحاليل الأخرى بالمختبر و أحيانا قد تجرى بعض الفحوصات الأكثر دقة على الغدة النخامية لمعرفة السبب بدقة مثل الأشعة المقطعية أو الرنين المغناطيسي.


و في نفس الوقت من المهم إجراء بعض الفحوصات للبروستاتا للاطمئنان لعدم وجود موانع لاستخدام العلاج الهرموني و في نفس الوقت للاطمئنان على غدة البروستاتا و هذه الفحوصات تبدأ بالفحص اليدوي و قد يحتاج الأمر لإجراء تحليل لدلالات البروستاتا (PSA) للاطمئنان على غدة البروستاتا حيث يمنع استخدام هرمون الذكورة في حالة وجود أي أورام سرطانية في غدة البروستاتا.



و في حالة بدء العلاج فعليا فلابد من المتابعة الطبية المتواصلة لتقييم درجة الاستفادة و مقدارها و هذا التقييم متعدد الجوانب منها ما هو يشمل تقييم درجة الاستفادة و الاطمئنان لغياب أي أعراض جانبية مؤثرة و الهدف هو جودة حياة أفضل بإذن الله.


و يتم التقييم و الاستفادة بناء على:
الإحساس الذاتي للمريض و الناحية النفسية و المزاجية حيث يحدث تحسن ملحوظ في القدرات البدنية و الذهنية و يقل الخمول و الإرهاق و ال######ل و يزداد النشاط و الحيوية و الطموح. و يحدث تحسن ملحوظ في الرغبة و القدرة الجنسية و زيادة تدريجية في عدد مرات الجماع و قد يلاحظ المريض حدوث انتصاب أحيانا في فترة الصباح و كل هذه العلامات تعتبر نجاحا للعلاج.


و بالنسبة للناحية الجسمانية فيحدث تحسن تدريجي في حجم الجسم و زيادة في حجم العضلات و قوتها و زيادة تدريجية في حجم العضلات و نقص تدريجي في نسبة الدهون و قد يحدث في بعض المرضى إعادة توزيع الدهون من أسفل البطن و الأرداف و الأفخاذ مثل التوزيع النسائي إلى مناطق أخرى ذات طابع ذكورة.


و قد يحدث زيادة أيضا في معدل نمو اللحية و الشارب و الأماكن الأخرى و بالنسبة للجلد أو البشرة فقد يتحول الجلد من جاف إلى دهني بنسب متفاوتة و لا يجب إغفال دور المتابعة في المختبر حيث يجب إجراء التحاليل الطبية التالية كل على حسب حالة و سن المريض مثل:


- تحليل لمستوى هرمون الذكورة الكامل و الحر .
- صورة دم كاملة.
- تحليل لوظائف الكبد.
- كتلة العظام و اختبارات الهشاشة (Bone density) للاطمئنان على النتائج المرجوة.


- تحليلات للبروستاتا و الحويصلات المنوية تشمل كمية السائل المنوي و فحص روتيني للبروستاتا و إجراء دلالات البروستاتا أيضا.


و في النهاية فإن العلاج يهدف إلى تحسين جودة الحيامن بإذن الله و أن يكون الرجل عضوا فعالا نشيطا في المجتمع مع المحافظة على استقرار الأسرة و استقرار الحياة الزوجية.


*هرمون الذكورة و بناء الأجسام:
ظهر الاهتمام باستخدام هرمون الذكورة في بناء الجسم و العضلات بالنسبة للرياضيين في منتصف القرن الماضي و ذلك لما عرف عن هذا الهرمون من قدرة عجيبة على بناء العضلات و زيادة التمثيل الغذائي البناء و كانت هناك العديد من المحاولات لفصل تأثيراته ذات الطابع الذكوري عن تأثيره كبناء للعضلات و ذلك عن طريق التلاعب في التركيب الجزيئي للهرمون و لكن لم ينجح أحد في ذلك حتى الآن. و في المعتاد يقوم هؤلاء الأشخاص باستخدامه بجرعات مرتفعة للغاية تمثل من 10- 100 ضعف النسبة الطبيعية للهرمون في الجسم و ذلك بهدف بناء كامل للعضلات و لكن هناك العديد من الأعراض الجانبية لذلك من أهمها توقف عملية إنتاج الحيوان المنوي في الخصية و ذلك لحدوث ردة فعل نقص هرمونات الغدة النخامية و قد تتوقف هذه العملية تماما في المستقبل لذلك ننصح الشباب بتجنب هذه المحاولات الضارة لما لها من خطورة على الصحة العامة و الجنسية مستقبلا.




 استشاري الذكورة و العقم

و بالنسبة للعقاقير الطبية المتاحة لتعويض نقص هرمون الذكورة فتوجد العديد من البدائل العلاجية الطبية التي يتم اختيار نوعها حسب حالة كل مريض. فتوجد الحبوب الدوائية عن طريق الفم و لكن يعيبها ضرورة تناولها بعد الطعام مباشرة على أن تحتوي الوجبة على نسبة كبيرة من الدهون كي يتم امتصاص الدواء بشكل جيد كما يجب استخدامها 3 مرات على الأقل يوميا مما حدى الكثير من المرضى إلى عدم الاستمرار في تناول العقار ثم ظهرت بعض الحقن الطبية التي تحتوي على هرمون الذكورة طويل المفعول و قد يستمر مفعوله قرابة الثلاثة أشهر و لكن أغلب المرضى لا يفضلون الحقن كوسيلة للعلاج و ذلك نظرا لتذبذب مستوى الهرمون صعودا و هبوطا حول المستوى الفسيولوجي أو المستوى الطبيعي المطلوب بالإضافة إلى أن الهرمون طويل المفعول قد يتطلب حقن كمية كبيرة من الدواء بالفعل.
و قد ظهر حديثا بعض الوسائل الموضعية المفيدة و التي تعطي المريض الهرمون المطلوب عن طريق الجلد مثل اللصقة الطبية الخاصة بكيس الصفن و لكنها تؤدي إلى رفع هرمون DHT و الذي يؤثر بصورة سلبية على البروستاتا خاصة في الرجال بعد سن الخمسين.


و حديثا ظهر علاج حديث في صورة جل و يحفظ في أكياس خاصة تحتوي على جرعة محدودة و فعالة من هرمون الذكورة حيث يتم امتصاص هذا الهرمون عن طريق الجلد و يقوم بتعويض نقص هرمون الذكورة و إصلاح أعراض سن اليأس عند الرجال و يتميز هذا الجل بأنه سهل الاستخدام حيث يضع المريض الجل على الجلد مرة واحدة يوميا و يبدأ الجلد في امتصاص الهرمون مما يؤدي إلى زيادته ووصوله إلى المستوى المطلوب كما أن من مميزات هذه الطريقة سهولة الاستخدام و المحافظة على مستوى الهرمون بصورة فسيولوجية مستقره طول فترة العلاج بع###### الحقن بالعضل حيث يتذبذب مستوى الهرمون صعودا أو هبوطا. كما أنه في حالة ظهور أي أعراض جانبية يمكن بسهوله إيقافه حيث يعود مستوى الهرمون إلى المستوى الذي كان قبله في فترة زمنية لا تتجاوز 72 ساعة.


و في النهاية يتم تناول هذه العقاقير عند وجود ضرورة طبية فقط و تحت إشراف الطبيب و في حالة نقص الهرمون فقط.



#14 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 01 November 2010 - 03:06 PM




تعتمد صحة الرجل بشكل عام على وجود نسبة طبيعية من الهرمونات بالجسم ومن أهمها هرمون الذكورة (التيستوستيرون ) بما له من تأثيرات مباشرة على صحة الرجل الجنسية وتأثير الرغبة والصحة العامة.

تشكل الخصيتان المصدر الرئيسي لهذا الهرمون، ومن المعروف طبياً أن خصية الرجل الطبيعي تصنع من 6 إلى 7 مجم من هرمون الذكورة يومياً. تكمن اهمية هرمون الذكورة في تعدد وظائفه وتداخلها في معظم اجهزة الجسم فمنها ما له علاقة بالصحة الإنجابية والجنسية ومنها بناء العضلات وزيادة الرغبة والقدرة الجنسية وتنظيم وظائف الكبد وزيادة كثافة العظام وتنظيم الدورة الدموية وتحسين الذاكرة.

وهناك نقص تدريجي فسيولوجي في مستوى هرمون الذكورة في الرجال الأصحاء، حيث ينخفض هرمون الذكورة بنسبة 30% في الرجال الأصحاء من سن 25 عاماً إلى 75 عاماً تدريجياً.

بالاضافة للأسباب المتعلقة بالعمر توجد العديد من الأسباب المرضية ل
نقص هرمون الذكورة وهي إما أسباب خارجة كالتعرض للإشعاعات أو بعض العقاقير أو كدمات الخصية أو الحرارة العالية أو الزيادة النخامية أو اضطرابات الغدة الدرقية أو زيادة إفراز هرمون الحليب ( البرولاكتين) أو خلل شديد في وظائف الجسم، كما في حالات الفشل الكلوي أو الكبدي. إلا أن أكثر أسباب نقص هرمون الذكورة شيوعاً والذي حظي باهتمام علمي شديد في الآونة الأخيرة هو نقص هرمون الذكورة
عند الرجال نتيجة التقدم في العمر أو ما يسمى بسن اليأس عند الرجال.

فمن المعروف أن هرمون الذكورة يبدأ في الزيادة في جسم الرجل عند مرحلة البلوغ ويكون في أعلى مستوياته من سن 19-30 سنة، ثم يبدأ في التناقص تدريجياً بنسبة 1-2% سنوياً. يبدأ الكثير من الرجال ملاحظة أعراض المشكلة فوق سن الخمسين عاماً إلا أن الأعراض قد تبدأ قبل ذلك في نسبة قليلة منهم. وفي دراسة كندية أجريت على عدة آلاف من الرجال وجد أن الأعراض تحدث بنسبة 8% في الرجال في الأربعينات من العمر و29% في الخمسينات و44% في الستينات و70% في السبعينات و91% في الثمانينات وتتلخص هذه الأعراض حسب أهميتها في ضعف الرغبة الجنسية، ضعف كفاءة العضو الذكري، ضعف القدرة العضلية وضعف القدرة على بذل المجهود، الإحساس بالخمول، الإحساس بالاكتئاب وضعف الذاكرة وزيادة وزن الجسم وخصوصاً في منطقة البطن.

وللمساعدة على تشخيص
نقص هرمون الذكورة
ومعرفة اولئك الأشخاص الذين يجب عليهم المبادرة بالاستشارة الطبية وجدت العديد من الاستبيانات العلمية التي ترتبط اجاباتها بأعراض نقص هذا الهرمون لكن أكثرها قبولا هو استبيان ادم ، ويتكون هذا الاستبيان من عشر أسئلة وفي حالة الإجابة بنعم على السؤالين الأول والسابع أو أي ثلاث أسئلة أخرى يجب على المريض المبادرة باستشارة طبيبة. وهذه الأسئلة هي:

1- هل تعاني من ضعف في الرغبة الجنسية؟

2- هل تعاني من الخمول الجسدي؟

3- هل تعاني من ضعف القدرة العضلية بمرور الوقت؟

4- هل نقص طولك؟

5- هل لاحظت قلة استمتاعك بالحياة؟

6- هل تعاني من الحزن أو الاكتئاب؟

7- هل تعاني من ضعف في الانتصاب؟

8- هل لاحظت مؤخرا قلة قدرتك على ممارسة الرياضة؟

9- هل تحتاج إلى النوم مباشرة بعد تناول الطعام؟

10- هل تحس في الفترة الأخيرة بضعف في الذاكرة أو القدرة على أداء عملك؟
من أهم أعراض
نقص هرمون الذكورة
ضعف القدرة العضلية وضعف القدرة على بذل المجهود، مع الإحساس بالخمول والضعف


اما بالنسبة للتحاليل المخبرية فتتم عن طريق طلب تحليل دم يتم فيه قياس هرمون الذكورة أو التستوستيرون ويفضل عمل التحليل في الصباح من الساعة 8 صباحاً إلى الساعة 10 صباحاً، حيث يكون فيه الهرمون في أعلى مستوياته كما يمكن قياس مستوى الهرمون الحر في الدم في حالة وجود المستوى الكلي للهرمون عند الحدود الدنيا المقبولة لهذا الهرمون.

وفي نفس الوقت من المهم إجراء بعض الفحوصات للبروستاتا للاطمئنان من عدم وجود موانع لاستخدام العلاج الهرموني وفي نفس الوقت للاطمئنان على غدة البروستاتا وهذه الفحوصات تبدأ بالفحص اليدوي وقد يحتاج الأمر لقياس مستوى انزيم البي اس آي في الدم خاصة للرجال بعد عمر 45 سنه للتأكد من سلامة الغدة وخلوها من وجود اورام حميدة او سرطانية وهو مايمنع استخدام العلاج التعويضي لهرمون الذكورة.

وفي حالة بدء العلاج فعلياً فلا بد من المتابعة الطبية المتواصلة لتقييم درجة الاستفادة ومقدارها وهذا التقييم متعدد الجوانب منها ما هو يشمل تقييم درجة الاستفادة أوللاطمئنان لغياب أي أعراض جانبية مؤثرة لان الهدف هو جودة حياة أفضل بإذن الله.


#15 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 01 November 2010 - 03:08 PM







تعويض النقص في هرمون الذكورة


والسؤال الذي يتبادر تلقائيا هو هل يستفيد الرجل من تعويض هذا النقص الطبيعي التدريجي في هرمون الذكورة؟ وهل هناك أعراض جانبية أو مخاطر للعلاج؟



وبالفعل هناك فوائد عديدة ويمكن تلخيصها كالتالي:

* بالنسبة للعظام: هناك تحسّن تدريجي بالنسبة لكتلة العظام وتحسن لهشاشة العظام وتقليل عملية ضمور العظام التي تحدث بصورة تدريجية مع التقدم في السن.



* بالنسبة للعضلات والقوى الجسمانية: فهناك تحسّن تدريجي مع تعويض النقص الحادث في هرمون الذكورة وحدوث تحسّن في التمثيل الغذائي وتقليل عملية حدوث ضمور تدريجي في عضلات الجسم وكتلة الجسم التي تحدث مع الشيخوخة.



* أما بالنسبة للوظائف الجنسية والمزاجية: فهناك فوائد عديدة لاستخدام العلاج التعويضي لهرمون الذكورة في حالة نقصه فقد يحدث زيادة وتحسن تدريجي في الرغبة الجنسية والإحساس بالمتعة واللذة الحسية وهناك زيادة تدريجية في معدل مرات ممارسة العلاقة الزوجية وحتى تحسن تدريجي في سهولة الاستثارة الجنسية وحتى بالنسبة للذاكرة والتفكير والقدرة على الأداء العملي.



* أما بالنسبة للقلب والأوعية الدموية: فهناك علاقة غير مباشرة بين نقص هرمون الذكورة
واحتمالات حدوث مشاكل في الدورة الدموية والقلب وهناك تحسن نسبي على مستوى الهرمونات بالدم وتأثيرات مختلفة على عوامل التجلط كما أن له دوراً إيجابياً بالنسبة لتأثير الأنسولين على الأنسجة. وقد بينت بعض الدراسات الطبية الحديثة وجود علاقة بين نقص مستوى هرمون الذكورة في كبار السن وزيادة حدوث احتمالات في أمراض شرايين القلب وحدوث ذبحة صدرية. كما أنه قد يكون مصحوباً بزيادة تدريجية في الدهون الثلاثية بما له من مخاطر على القلب.



إن علاج هذه المشكلة سهل وميسور بإذن الله من الناحية الطبية ويتم عن طريق تعويض الجزء الناقص من هرمون الذكورة إما عن طريق حبوب أو دهان موضعي على الجلد أو إبر وأحدث الأدوية في هذا المجال هو عقار يعطى عن طريق الحقن ويتميز عن غيره من الأدوية بإعطاء مستوى ثابت لهرمون الذكورة في الدم ولمدة طويلة تزيد عن الشهر . الا انه ينبغي التأكيد على انه وفي حالة استخدام علاجات تعويضية لهرمون الذكورة يجب ان تتم تحت إشراف طبي دقيق للحصول على أفضل النتائج وتلافي أي آثار جانبية لهذه الأدوية


#16 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 01 November 2010 - 03:16 PM




تعويض نقص هرمون الذكورة ... يحسن العلاقة الزوجية ويحافظ على وظائف الجسم الحيوية !
تحدث بنسبة 8% في الرجال في الأربعينات و29% في الخمسينات وأهم أعراضه ضعف الرغبة الجنسية



تطرقت في العدد الماضي الى مشكلة سرعة القذف عند الرجل وفي هذا العدد استكمل الجانب الثاني من مشاكل الرجل الجنسية الا وهي اضطرابات الرغبة الجنسية.

تعتمد صحة الرجل بشكل عام على وجود نسبة طبيعية من الهرمونات بالجسم ومن أهمها هرمون الذكورة (التيستوستيرون ) بما له من تأثيرات مباشرة على صحة الرجل الجنسية وتأثير الرغبة والصحة العامة.

تشكل الخصيتان المصدر الرئيسي لهذا الهرمون، ومن المعروف طبياً أن خصية الرجل الطبيعي تصنع من 6 إلى 7 مجم من هرمون الذكورة يومياً. تكمن اهمية هرمون الذكورة في تعدد وظائفه وتداخلها في معظم اجهزة الجسم فمنها ما له علاقة بالصحة الإنجابية والجنسية ومنها بناء العضلات وزيادة الرغبة والقدرة الجنسية وتنظيم وظائف الكبد وزيادة كثافة العظام وتنظيم الدورة الدموية وتحسين الذاكرة.

وهناك نقص تدريجي فسيولوجي في مستوى هرمون الذكورة في الرجال الأصحاء، حيث ينخفض هرمون الذكورة بنسبة 30% في الرجال الأصحاء من سن 25 عاماً إلى 75 عاماً تدريجياً.

بالاضافة للأسباب المتعلقة بالعمر توجد العديد من الأسباب المرضية لنقص هرمون الذكورة وهي إما أسباب خارجة كالتعرض للإشعاعات أو بعض العقاقير أو كدمات الخصية أو الحرارة العالية أو الزيادة النخامية أو اضطرابات الغدة الدرقية أو زيادة إفراز هرمون الحليب ( البرولاكتين) أو خلل شديد في وظائف الجسم، كما في حالات الفشل الكلوي أو الكبدي. إلا أن أكثر أسباب نقص هرمون الذكورة شيوعاً والذي حظي باهتمام علمي شديد في الآونة الأخيرة هو نقص هرمون الذكورة عند الرجال نتيجة التقدم في العمر أو ما يسمى بسن اليأس عند الرجال.

فمن المعروف أن هرمون الذكورة يبدأ في الزيادة في جسم الرجل عند مرحلة البلوغ ويكون في أعلى مستوياته من سن 19-30 سنة، ثم يبدأ في التناقص تدريجياً بنسبة 1-2% سنوياً. يبدأ الكثير من الرجال ملاحظة أعراض المشكلة فوق سن الخمسين عاماً إلا أن الأعراض قد تبدأ قبل ذلك في نسبة قليلة منهم. وفي دراسة كندية أجريت على عدة آلاف من الرجال وجد أن الأعراض تحدث بنسبة 8% في الرجال في الأربعينات من العمر و29% في الخمسينات و44% في الستينات و70% في السبعينات و91% في الثمانينات وتتلخص هذه الأعراض حسب أهميتها في ضعف الرغبة الجنسية، ضعف كفاءة العضو الذكري، ضعف القدرة العضلية وضعف القدرة على بذل المجهود، الإحساس بالخمول، الإحساس بالاكتئاب وضعف الذاكرة وزيادة وزن الجسم وخصوصاً في منطقة البطن.

وللمساعدة على تشخيص نقص هرمون الذكورة ومعرفة اولئك الأشخاص الذين يجب عليهم المبادرة بالاستشارة الطبية وجدت العديد من الاستبيانات العلمية التي ترتبط اجاباتها بأعراض نقص هذا الهرمون لكن أكثرها قبولا هو استبيان ادم ، ويتكون هذا الاستبيان من عشر أسئلة وفي حالة الإجابة بنعم على السؤالين الأول والسابع أو أي ثلاث أسئلة أخرى يجب على المريض المبادرة باستشارة طبيبة. وهذه الأسئلة هي:

1- هل تعاني من ضعف في الرغبة الجنسية؟

2- هل تعاني من الخمول الجسدي؟

3- هل تعاني من ضعف القدرة العضلية بمرور الوقت؟

4- هل نقص طولك؟

5- هل لاحظت قلة استمتاعك بالحياة؟

6- هل تعاني من الحزن أو الاكتئاب؟

7- هل تعاني من ضعف في الانتصاب؟

8- هل لاحظت مؤخرا قلة قدرتك على ممارسة الرياضة؟

9- هل تحتاج إلى النوم مباشرة بعد تناول الطعام؟

10- هل تحس في الفترة الأخيرة بضعف في الذاكرة أو القدرة على أداء عملك؟

من أهم أعراض نقص هرمون الذكورة ضعف القدرة العضلية وضعف القدرة على بذل المجهود، مع الإحساس بالخمول والضعف

اما بالنسبة للتحاليل المخبرية فتتم عن طريق طلب تحليل دم يتم فيه قياس هرمون الذكورة أو التستوستيرون ويفضل عمل التحليل في الصباح من الساعة 8 صباحاً إلى الساعة 10 صباحاً، حيث يكون فيه الهرمون في أعلى مستوياته كما يمكن قياس مستوى الهرمون الحر في الدم في حالة وجود المستوى الكلي للهرمون عند الحدود الدنيا المقبولة لهذا الهرمون.

وفي نفس الوقت من المهم إجراء بعض الفحوصات للبروستاتا للاطمئنان من عدم وجود موانع لاستخدام العلاج الهرموني وفي نفس الوقت للاطمئنان على غدة البروستاتا وهذه الفحوصات تبدأ بالفحص اليدوي وقد يحتاج الأمر لقياس مستوى انزيم البي اس آي في الدم خاصة للرجال بعد عمر 45 سنه للتأكد من سلامة الغدة وخلوها من وجود اورام حميدة او سرطانية وهو مايمنع استخدام العلاج التعويضي لهرمون الذكورة.

وفي حالة بدء العلاج فعلياً فلا بد من المتابعة الطبية المتواصلة لتقييم درجة الاستفادة ومقدارها وهذا التقييم متعدد الجوانب منها ما هو يشمل تقييم درجة الاستفادة أوللاطمئنان لغياب أي أعراض جانبية مؤثرة لان الهدف هو جودة حياة أفضل بإذن الله.

تعويض النقص في هرمون الذكورة

والسؤال الذي يتبادر تلقائيا هو هل يستفيد الرجل من تعويض هذا النقص الطبيعي التدريجي في هرمون الذكورة؟ وهل هناك أعراض جانبية أو مخاطر للعلاج؟

وبالفعل هناك فوائد عديدة ويمكن تلخيصها كالتالي:

* بالنسبة للعظام: هناك تحسّن تدريجي بالنسبة لكتلة العظام وتحسن لهشاشة العظام وتقليل عملية ضمور العظام التي تحدث بصورة تدريجية مع التقدم في السن.

* بالنسبة للعضلات والقوى الجسمانية: فهناك تحسّن تدريجي مع تعويض النقص الحادث في هرمون الذكورة وحدوث تحسّن في التمثيل الغذائي وتقليل عملية حدوث ضمور تدريجي في عضلات الجسم وكتلة الجسم التي تحدث مع الشيخوخة.

* أما بالنسبة للوظائف الجنسية والمزاجية: فهناك فوائد عديدة لاستخدام العلاج التعويضي لهرمون الذكورة في حالة نقصه فقد يحدث زيادة وتحسن تدريجي في الرغبة الجنسية والإحساس بالمتعة واللذة الحسية وهناك زيادة تدريجية في معدل مرات ممارسة العلاقة الزوجية وحتى تحسن تدريجي في سهولة الاستثارة الجنسية وحتى بالنسبة للذاكرة والتفكير والقدرة على الأداء العملي.

* أما بالنسبة للقلب والأوعية الدموية: فهناك علاقة غير مباشرة بين نقص هرمون الذكورة واحتمالات حدوث مشاكل في الدورة الدموية والقلب وهناك تحسن نسبي على مستوى الهرمونات بالدم وتأثيرات مختلفة على عوامل التجلط كما أن له دوراً إيجابياً بالنسبة لتأثير الأنسولين على الأنسجة. وقد بينت بعض الدراسات الطبية الحديثة وجود علاقة بين نقص مستوى هرمون الذكورة في كبار السن وزيادة حدوث احتمالات في أمراض شرايين القلب وحدوث ذبحة صدرية. كما أنه قد يكون مصحوباً بزيادة تدريجية في الدهون الثلاثية بما له من مخاطر على القلب.

إن علاج هذه المشكلة سهل وميسور بإذن الله من الناحية الطبية ويتم عن طريق تعويض الجزء الناقص من هرمون الذكورة إما عن طريق حبوب أو دهان موضعي على الجلد أو إبر وأحدث الأدوية في هذا المجال هو عقار يعطى عن طريق الحقن ويتميز عن غيره من الأدوية بإعطاء مستوى ثابت لهرمون الذكورة في الدم ولمدة طويلة تزيد عن الشهر . الا انه ينبغي التأكيد على انه وفي حالة استخدام علاجات تعويضية لهرمون الذكورة يجب ان تتم تحت إشراف طبي دقيق للحصول على أفضل النتائج وتلافي أي آثار جانبية لهذه الأدوية.

ويتم التقييم والاستفادة بناءً على:

الإحساس الذاتي للمريض والناحية النفسية والمزاجية، حيث يحدث تحسن ملحوظ في القدرات البدنية والذهنية ويقل الخمول والإرهاق وال######ل ويزداد النشاط والحيوية والطموح. ويحدث تحسن ملحوظ في الرغبة والقدرة الجنسية وزيادة تدريجية في عدد مرات المعاشرة وقد يلاحظ المريض حدوث انتصاب أحياناً في فترة الصباح وكل هذه العلامات تعتبر نجاحا للعلاج.

وبالنسبة للناحية الجسمانية فيحدث تحسن تدريجي في حجم الجسم وزيادة في حجم العضلات وقوتها ونقص تدريجي في نسبة الدهون وقد يحدث في بعض المرضى إعادة توزيع الدهون من أسفل البطن والأرداف والأفخاذ مثل التوزيع النسائي إلى مناطق أخرى ذات طابع ذكورة.

وقد يحدث زيادة أيضاً في معدل نمو اللحية والشارب وبالنسبة للأماكن الأخرى للجلد أو البشرة فقد يتحول الجلد من جاف إلى دهني بنسب متفاوتة.

ولا يجب إغفال دور المتابعة في المختبر عند تقييم الاستجابه للعلاج، حيث يجب إجراء التحاليل الطبية التالية كل على حسب حالته وعلى حسب سن المريض مثل:

- تحليل لمستوى هرمون الذكورة الكامل والحر.

- صورة دم كاملة.

- تحليل لوظائف الكبد.

- تحليل للكوليسترول والدهون الثلاثية.

- تحليل كتلة العظام واختبارات الهشاشة .

- تحليلات للبروستاتا والحويصلات المنوية تشمل كمية السائل المنوي وفحصا روتينيا للبروستات وإجراء دلالات البروستات أيضاً.

وفي النهاية فإن العلاج يهدف إلى تحسين العلاقة الزوجية والحفاظ على وظائف الجسم الحيوية وهو مايسهم بإذن الله في أن يكون الرجل عضواً فعَّالاً نشيطاً في المجتمع مع المحافظة على استقرار الأسرة واستقرار الحياة الزوجية.
منقول


#17 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 02 November 2010 - 03:00 PM


هرمون الحليب أو اللبن أو البرولاكتين Prolactin hormone

[/color]


- هرمون الحليب يتم إنتاجه بواسطة الغدة النخامية ويوجد في دم الرجل والمرأة ، ولم يفهم وظيفته بشكل واضح بالنسبة للرجل
- لدى الرجل والمرأة غير الحامل مستويات منخفضة من هرمون الحليب
- قد يخرج من الاطفال المولود حديثآ (ذكر أو انثى ) حليبآ من ثديه متاثرآ بواسطة الام وهذه الحالة مؤقتة وتزول سريعآ
- يتفاوت مستوى هرمون الحليب على مدار اليوم فيصل إلى حده الأعلى أثناء النوم وبعد الاستيقاظ بقليل وفي الاجهاد البدني والعاطفي
- العديد من الادوية يمكن ان تسبب زيادة أو فائض في انتاج هرمون البرولاكتين
- أورام الغدة النخامية يمكن أن تسبب أيضآ إرتفاع في مستوى هرمون الحليب ، أما إصابة الغدة بضرر قد يؤدي إلى عدم إستطاعتها على إنتاج كميات كافية من هرمون الحليب
- هرمون الحليب لديه العديد من التأثيرات وأهمها تحفيز الغدد الثديية على انتاج الحليب
- المرأة الحامل لديها مستويات أعلى من هرمون الحليب لتهيئة الصدر لإنتاج حليب الام
- خلال فترة الحمل يزداد مستوى هرمون الحليب 10 إلى 20 مرة
- بعد الولادة يحافظ البرولاكتين على إنتاج الحليب، والرضاعة تحفز على انتاج مزيد من البرولاكتين، أما إذا كانت المرأة لا ترضع طفلها فسيعود مستوى هرمون الحليب إلى طبيعته
- المرأة التي ترضع طفلها تضمن لنفسها وسيلة منع حمل طبيعية بفعالية تصل نسبتها إلى 90% في الشتة شهور الأولى
- بعد مضي شهور من الارضاع قد يعود مستوى هرمون الحليب إلى طبيعته




[color="#006400"] القيمة الطبيعية لهرمون الحليب

عند المرأة غير الحامل : أقل من 20 ng/mL
عند المرأة الحامل : من 10 إلى 300 ng/mL
عند الرجل : أقل من 15 ng/mL

أهمية فحص هرمون الحليب

يجري هذا الفحص في المختبر بعد أن يتم وضع رباط مرن على ذراعك الاعلى لايقاف جريان الدم لتسهيل إدخال الابرة في العرق، ويتم تنظيف موقع الابرة بالكحول ويتم سحب الدم إلى انبوب الابرة، ويتم بعدها وضع كرة قطن أو وسادة شاش، ثم يتم الضغط على الموقع ويلف بضماد، ولن تشعري إلا بلسعة خفيفة تبعآ لمهارة وخفة يد من يسحب الدم

- كشف سبب شذوذ حلمة الثدي abnormal nipple discharge ، ولحالة خروج حليب من الثدي لغير المرضعة
- غياب الدورة الشهرية amenorrhea
- العقم عند المرأة infertility
- عند الإشتباه في الغدة النخامية أو تصنيف اورام الغدة النخامية أو إصابتها بورم يسبب إنتاج كميات كبيرة من هرمون الحليب (prolactinoma)
- ضعف الرغبة الجنسية عند الرجل lack of sexual desire
- مشاكل الانتصاب عند الرجل، خاصة مع إنخفاض مستويات هرمون الذكورة erectile dysfunction

نصائح قبل تحليل هرمون الحليب

- تجنب الاكل والشرب لعدد معين من الساعات يحدده الطبيب أو إخصائي المختبر
- يجب أن يتم عمل التحليل بعد 3 ساعات من الاستيقاظ ما بين الساعة 8 إلى 10 صباحآ
- تجنب الاجهاد العاطفي Emotional stress
- تجنب التمارين النشيطة strenuous exercise
- الهدوء والراحة قبل الفحص بـ 30 دقيقة
- تجنب تحفيز أو تنبيه حلمة الثدي Stimulation of the nipples

عوامل قد تؤثر على دقة اختبار هرمون الحليب

- ادوية حبوب منع الحمل birth control pills التي تحتوي على الاستروجين estrogens
- ادوية ضغط الدم العالي high blood pressure medications
- ادوية مضادة للاكتئاب antidepression medications
- إذا كنت قد أجريتي راسم مشع radioactive tracer قبل أسبوع من اجراء اختبار هرمون الحليب

ارتفاع هرمون الحليب و المستويات العالية عن الحد الطبيعي تعني

القيم الأعلى من 200 ng/mL قد تشير إلى :

- ورم في الغدة النخامية pituitary tumors
- مرض في منطقة ما تحت السرير في المخ ( الهايبوثلاميس ) Hypothalamic disease
- الحمل pregnancy
- مرض الكبد كتليف الكبد liver disease (cirrhosis)
- مرض الكلى kidney disease
- قصور الدرقية Hypothyroidism

القيم المنخفضة لـ هرمون الحليب عن المستوى الطبيعي تعني

- النهام أو الشراهة Bulimia
- زيادة الدوبامين ( ناقل عصبي ) Excess of dopamine



منقول

#18 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 04 November 2010 - 04:24 AM




توصلت العديد من الدراسات إلى أن الحيوانات المنوية غير الطبيعية من أهم أسباب العقم، حيث أن النقص الهرموني عند الرجل كعامل لعدم الإخصاب تمثل أكثر هذه المشاكل رغم ندرتها عن المرأه، فهناك حوالي 5% فقط من الرجال يشكون من هذه المشكلة ######بب لعدم اخصابهم. وفى معظم الأحيان لا تظهر الاضطرابات عند الرجل إلا بعد تحليل السائل المنوي، إذ أن الاضطرابات الهرمونية الناتجة عن عدم الاخصاب عند الرجل صعبة التقويم وتعتمد درجة نجاح معالجتها على مدى تطور الحالة المرضية أو تقدمها.

وفي الواقع فإن غذاء الرجل له تأثير ملموس على خطر إصابته بالكثير من الأمراض الشديدة، ومنها: النوبة القلبية، السكتة الدماغية، ارتفاع ضغط الدم، مرض السكري، الأورام السرطانية، وأيضاً، بالطبع، السمنة.

وبهدف تقييم تأثير الغذاء على الخصوبة، درس العلماء حالة شركاء الحياة من الذكور لعدد من الزيجات الذين ترددوا على عيادات الإخصاب لمعالجتهم. وقد استثني من البحث الرجال المصابون بحالات شاذة معروفة في تركيبتهم الجينية، أو الهرمونية.


وقدم كل رجل متطوع مشارك عينتين على الأقل من سائله المنوي لتحليله، كما قدم معلومات حول تناوله لـ96 مادة غذائية خلال فترة سنة ماضية سبقت الدراسة. وقاس الباحثون أيضاً مستويات الهرمونات التناسلية وجمعوا معلومات عن العوامل الأخرى التي ربما كان بمقدورها التأثير على نوعية وجودة الحيوانات المنوية (الحيامن)، ومنها: التدخين، وزن الجسم، تناول الكحول، والتعرض للملوثات.

ووظف الباحثون المعايير التي اتخذتها منظمة الصحة العالمية، وقسموا المشاركين في البحث إلى مجموعتين: مجموعة من 30 رجلاً كانت نوعية الحيوانات المنوية لديهم سيئة، ومجموعة أخرى من 31 رجلاً كانت نوعية الحيوانات المنوية لديهم أفضل. ولم يختلف أفراد أية مجموعة عن أفراد المجموعة الأخرى فيما يتعلق بالتدخين، تناول الكحول، السمنة، التعرض للملوثات، أو في مستوى الهرمونات، إلا أنهم اختلفوا في غذائهم.

وظهر طبقاً لما ورد بجريدة "أنباء الشرق الأوسط"، أن الرجال الذين كانت نوعية الحيامن لديهم أسوأ، تناولوا منتجات أكثر من اللحوم، البطاطا، ولبن ال######ادي، مقارنة بالرجال الذين كانت نوعية الحيامن لديهم أفضل. وبخلاف ذلك، فقد ظهر أن تناول الحليب منزوع الدسم، المحار البحري، الخضراوات، الفواكه، والحلويات، يرتبط بزيادة جودة الحيوانات المنوية.

أما الأمر الأساسي الذي يربط، كما يبدو، بين الغذاء وجودة الحيامن،
رغم أن الدراسة قيمت أنواع الأغذية بدلاً من تقييم العناصر الغذائية، فإن من الظاهر أن الرجال الذين لديهم حيوانات منوية أفضل كانوا يستهلكون أكثر: الكربوهيدرات، الألياف والفيتامينات (ومن ضمنها المواد المضادة للأ######دة)، ولكنهم يستهلكون كميات أقل من البروتينات والدهون.


وكانت اللحوم والألبان موضع اهتمام خاص؛ إذ إن المركبات الكيميائية السيئة مثل مركبات "ثنائي الفينيل متعددة الكلور" والمبيدات العضوية، والهرمونات الجنسية، كلها تذوب في الدهون؛ لهذا فإنها يمكن أن تدخل في تركيب الأغذية الغنية بالدهون مثل اللحوم ومنتجات الألبان كاملة الدسم.

وعلى الرغم من أن الدراسة الإسبانية لم تقيم تأثير هذه المركبات بشكل مباشر، فإن الأبحاث السابقة أشارت إلى ارتباط تلك المركبات بتدني الخصوبة؛ فقد وجدت إحدى الدراسات أن تناول المرأة لحوم البقر بكميات عالية خلال فترة الحمل قد يكون له تأثير سيئ على نمو الخصيتين لدى جنينها الذكر.


وأكدت الدراسة أن غذاء الرجل له تأثير كبير على صحته، وإن تم إثبات نتائج الدراسة الإسبانية فإن تأثيرات الغذاء على الرجل ربما ستشمل الأجيال المقبلة من ذريته.

بعض الأسباب العضوية التي تؤثر فى القوة الجنسية

[/color]- حدوث اضطراب فى الدورة الدموية بسبب حدوث إصابة وذلك يؤثر فى كمية الدم الواصلة للعضو الذكرى فيؤثر فى عملية الانتصاب.


- تناول بعض الأدوية التي تؤدي إلى استرخاء البدن عموماً والعضو الذكرى خصوصاً.

- انخفاض مستوى هرمونات الذكورة عن الحد الطبيعى فيحدث ذلك انخفاضاً فى الرغبة الجنسية.

- السمنة المفرطة والتي تؤدى إلى مضاعفات كثيرة على أعضاء البدن وخاصةً القلب والأوعية الدموية والتى تؤثر بالسلب على القوة الجنسية.

أغذية تنشط القوة الجنسية

البصل: يزيد الشهوة ويقوى المعدة ويزيد فى المنى.

التمر: له فوائد عديدة وخاصةً عند تناوله مع اللبن.

[color="#ff0000"]الخس : يحتوى على فيتامين "هـ" المضاد للعقم والخاص بالتناسل.


الجرجير: يزيد من تكوين المنى والقدرة الجنسية للرجال.

الجزر: له نتائج طبية فى علاج الضعف العام.

الكرفس: منشط ممتاز ويستعمل فى السلطة والمأكولات.

البقدونس: معروف بفيتامين الخصب للذكور والإناث.

حب العزيز: يزيد من المنى ويقوى الناحية الجنسية.

الحبهان: ينشط الدورة الدموية والحالة الجنسية.

الثوم: دواء ساحر فعال فى علاج كثير من الأمراض.

الخرشوف: منبه للقوة الجنسية وخاصةً مع العسل.

: تستخدم بذورة وأوراقة وجذوره منشط للجنس عند الرجال.

الصندل: يستعمل زيت الصندل كمنبه جنسى شديد.

الزعفران: تحتوى أزهاره على مواد مقوية جنسياً.

الينسون: يستعمل بكميات قليلة كمقوي جنسي.

الحمص: يحرك شهوة الجماع ويزيد فى المنى.

السمك: أحسن مصادر البروتين والفيتامينات.

منقول


#19 saied50

saied50

    عضو

  • الأعضاء
  • PipPip
  • 4 مشاركة

تاريخ المشاركة 06 November 2010 - 05:51 PM

موضوع ممتاز وكامل بارك الله فيك

#20 hakem

hakem

    عضو مميز

  • مشرفي الأقسام العامة
  • 6252 مشاركة
  • الجنس:ذكر
  • الاهتمامات:وما من كاتـب إلا سيفنى ****** ويبقي الدهر ما كتبت يداه<br />فلا تكتب بكفك غير شيء ***** يسرك في القيامة أن تـراه

تاريخ المشاركة 25 November 2010 - 01:12 PM





[/color]



عدد من الرجال اعرفهم جيدا اعمارهم بين



[color="#ff0000"]


35

و

50

اشتكوا لي ضعف واضح ومحرج

فنصحتهم بمادموا ازيل


سيالس

وضرتها

فياجرا

فكان الرد بأن النتائج غير مرضية

فطلبت منهم فحص التستيرون


فأظهرت النتائج نقص واضح

في هرمون الذكورة

ثم راجع بعضهم اختصاصي وكتب لهم هرمونات تعويضية

فكانت النتائج بفضل مذهلة

فعليكم بمعرفة الأسباب

أسباب عدم الرضا في الفراش

فمعرفة الأسباب

خير اللوم أو الخناق

















2 عضو (أعضاء) يشاهدون هذا الموضوع

0 الأعضاء, 2 الزوار, 0 متخفي