إنتقال للمحتوى




صورة
- - - - -

الأعشاب : و علاج أمراض الغدة الدرقية .. ؟؟


  • لا تستطيع إضافة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
لا توجد ردود على هذا الموضوع

#1 بوغالب

بوغالب

    عضو مميز

  • أعضاء مشاركين
  • PipPipPipPip
  • 205 مشاركة
  • 161 موضوع
  • الجنس:ذكر
  • المكان:تطوان
  • الاهتمامات:تقافة عامة

تاريخ المشاركة 26 April 2010 - 08:29 AM

علاج أمراض الغدة الدرقية بطرق الأدوية العشبية .. ؟؟
والمشتقات الحيوانية والمعدنية وهي :

الجرجير ( Watercress ) :

وهو نبات عشبي صغير يستعمل على نطاق واسع ويعرف علميا باسم Nasturtium Officinalis والجزء المستخدم من النبات جميع أجزائه الهوائية فقط .
يحتوي الجرجير على فيتامينات ( أ – ب1 – ب2 – ج – هـ ) ومعادن وبالأخص اليود والحديد والفسفور ، والمغنيسيوم والكالسيوم .
لقد أستعمل الجرجير من مئات السنين كغذاء ودواء ، وكان القدماء الإغريق والإيرانيون يطعمون أطفالهم الجرجير لبناء أجسام قوية . وفي أوربا يعد الجرجير منظف للدم وقد أعتبر رسميا كمقو للجسم .
وقد أعتبر الجرجير من الأعشاب الطاردة للسموم لاحتوائه على كمية كبيرة من الفيتامينات والمعادن . ويعد الجرجير من النباتات المنبهة أو المحرضة لفتح الشهية .
كما وجد إنه يساعد على إخراج البلغم لدى المرضى الذين يعانون من التهاب الشعب المزمنة . أما فيما يتعلق بتضخم الغدة الدرقية فيستعمل نظرا لإحتوائه على كمية من اليود ، حيث يتناول المريض الجرجير وذلك بتنظيفه تماما من أي نباتات أخرى عالقة به ثم تنظف الأغصان بالماء ، ثم يقطع إلى قطع صغيره ثم يفرم بالفرامة العادية . يمكن تناول حزمة واحده من الجرجير يوميا .

الفوقس ( Bladderwrack ) :
استعملت عدة أنواع من الطحلب البحري للغايات العلاجية . في القرن الثامن عشر تم عزل اليود عن طريقة تقطير أشرطة النبتة الطويلة أو المشرات . وأصبح الفوقس الحويصلي المصدر الرئيس لهذا العنصر لأكثر من خمسين عاماً .
لقد استعملت العشبة على نطاق واسع لعلاج الغدة الدرقية . والجزء المستخدم من هذا الطحلب جميع أجزائه .
يعرف الفوقس علميا باسم Fucus Vesiculosis يحتوي على فينولات ، ومواد عديدة السكاكر ومعادن بالأخص اليود ، حيث تصل نسبته إلى 0.1% وتعد مواد عديدة السكاكر من منبهات الجهاز المناعي في الجسم ، أما الأيودين فإنه ينشط الغدة الدرقية .
استعمل طحلب الفوقس البحري كمضاد لتضخم الغدة الدرقية ويبدو أن الطحلب يعمل على الأيض حيث يرفع من مستوى الهرمون المنتج بواسطة الغدة الدرقية . كما يستعمل الفقوس كعلاج وقتي للروماتيزم ولكن أهميته الدوائية تقع في أنه مغذٍ مقو للغدة الدرقية .
كما أن طحلب الفقوس يستعمل لتخفيف الوزن لا سيما إذا كانت السمنة بسبب الإستقلاب .
ملاحظة : يجب عدم جمع الفقوس من البحري عندما تكون مياة الشواطي التي يجمع منها ملوثة ، حيث يمكن أن يكون ملوثاً بالزئبق والكادميوم .

عشبة البوق ( Bugleweed ) :

عشبة البوق نبات عشبي معمر يصل طوله إلى قدمين ( 60 سم ) له ساق مضلع وأوراق لاطئة وتعلو الأغصان أزهار بيضاء .
الموطن الأصلي لهذا النبات هو شمال أمريكا ويجمع عادة في فصل الصيف .
يعرف عشب البوق علميا باسم ( Lycopus Virginicus ) الجزء المستخدم من النبات هو الأجزاء الهوائية منه يحتوي النبات على أحماض فينولية وتشمل أحماض الكافييك والكلوروجينيك والألاجيك .
يستعمل النبات كمهدي ويستعمل في الوقت الحالي لعلاج زيادة نشاط الغدة الدرقية ولتنظيم سرعة نبضات القلب الناتج من تضخم الغدة الدرقية .
وقد أثبتت الدراسات العلمية الأخيرة أن نبات عشب البوق يخفض من نشاط الغدة الدرقية . ويجب عدم استخدام هذا النبات إلا تحت إستشارة الطبيب أو المختصين ، ويجب على المرأة الحامل عدم إستخدامة

عشب طحلب البحر ( Hai Zao ) :
وهو عبارة عن عشب بحري له أوراق سعفية رقيقة طويلة يشبه إلى حد ما في شكلها أوراق السرخس وهو ذا لون بني . يوجد هذا الطحلب على شواطي الصين واليابان ، حيث يرى عادة طافيا على سطح الماء على هيئة كتل كبيرة ، يجمع عادة من البحر والشواطي ، يعرف عشب طحلب البحر علميا باسم ( Sargassum Fuisforme ) الجزء المستخدم من الطحلب جميع أجزائه .
يحتوي عشب طحلب البحر حمض الألجينيك ومانيتول ، وبوتاسيوم ويود .
يستعمل عشب طحلب البحر منذ سنين في علاج تضخم الغدة الدرقية ، وقد وجه الأطباء الصينيون ابتداءً من القرن الثامن باستخدام هذا الطحلب لعلاج تضخم الغدة الدرقية نتيجة لنقص اليود . ويؤكل عشب طحلب البحر طازجاً في الصين واليابان ، ويستعمل في أوربا بالطريقة نفسها التي يستعملها الصينيون واليابانيون ، حيث يعطي أساسا لعلاج مشاكل الغدة الدرقية الناتجة من نقص اليود في الجسم .
كما يستخدم لصد أي مواد تسبب تضخم الغدة الدرقية . كما يستخدم أيضا لعلاج تورم الغدد اللمفاوية في الرقبة وكذلك الأوديما في الجسم . وقد قام الصينيون بأبحاث على هذا النبات بينوا فيه أن لنبات عشب البحر تأثيراً مضاد للفطريات ومضاد أيضاً لتجلط الدم . . ويجب ملاحظة عدم استخدام هذا النبات لعلاج تضخم الغدة الدرقية إلا تحت إشراف طبي .

السوسن ( Orris ) :
نبات السوسن عشب معمر بجذوره يصل إلى 100 سم ، يحمل سيقان بأوراق سيفية الشكل عريضة ، وتتفرع السيقان من الوسط ، ويحمل النبات أزهارا طويلة ذات لون ما بين الأبيض والأزرق . الثمار عبارة عن كبسولات كبيرة . للنبات جذور قصيرة وسميكة .
يعرف عليما باسم Iris Germanica ونوع أخر باسم Iris Versicolir .
الجزء المستخدم من نباتات السوسن هي الجذامير ( الجذور ) .
وتحتوي جذور السوسن على زيت طيار ، وأهم مركبات هذا الزيت : الفا و بيتا وجاما أيرون ومهما ، راحئة تشبه رائحة البنفسج . كما تحتوي على تربينات ثلاثية وإيزوفلافونيدات وفولافونيدات واكزانثون ونشاء .
تستعمل جذور السوسن كطارد للبلغم ويقال : إن خلاصة الجذر لها خواص تأثيريه على القرحة ، كما يعمل الجذر كمضاد للمغص وتأثير مضاد للسيروتونين .
كما يستخدم لاضطرابات الجهاز التنفسي . ومن ناحية أخرى يستخدم لعلاج مشاكل الغدة الدرقية وكذلك لمشاكل الهضم والصداع .
ويستعمل العلاج بطريقة العلاج المثلى ( Homeopathy ) ويجب ملاحظة عدم إستخدامة من قبل المرأة الحامل

الليمون ( Lemon ) :

يعد الليمون من أشهر المصادر الطبيعية كغذاء ودواء ، وهو عبارة عن شجرة كبيرة معمرة دائمة الخضرة يعرف علميا باسم (Citrus Limon ) .
يحتوي على زيت طيار بنسبة 2.5 % وكومارينات وفيتامينات ( أ – ب1 – ب2 – ب3 – ج ) كما يحتوي على بايوفلافونيدات ومواد هلامية .
يستعمل الليمون على نطاق واسع ، ومن أهم استعمالاته لعلاج التضخم الغدة الدرقية ، تضرب ليمونه كبيرة بكامل محتوياتها في الخلاط مع ما مقداره كوب ماء ويمكن تحليته بالعسل ثم يشرب طازجاً بعد تصفيته من القشور . ويداوم على شرب عصير الليمون بمعدل كوب إلى كوبين يوميا لمدة لا تقل عن ثلاث أشهر .

كما يستخدم الليمون كمطهر ومضاد للروماتيزم ومضاد للبكتيريا ومضاد لسموم الجسم ومخفض للحمى .

الكروايه ( Caraway ) :
الكراويه عشب حولي يصل طوله إلى 60 سم ، له أوراق ريشية مركبة وساق دقيقة مجوفة وأزهار تشبة المضلة وبذور صغيرة .
يعرف علميا باسم ( Carun carvi ) والجزء المستعمل منه الثمار والزيت الطيار .
وتحتوي ثماره الكروية على زيت طيار وأهم مركب فيه هو الكارفون حيث تصل نسبته ما بين 40 – 60 % ، كما تحتوي على فلافونيدات ومواد سكرية عدبدة وزيت ثابت .
تستعمل الكراويه على مطاق واسع ، حيث تستعمل لتخفيض تضخم الغدة الدرقية ، وتؤخذ الكراويه لهذا الغرض على هيئة منقوع ، وذلك بوضع ملعقة صغيرة من ثمار الكراويه في كوب ثم يصب عليه الماء المغلي فورا ، ويغطى ويترك لمدة 15 دقيقة ، ثم يصفى ويشرب من هذا المستحضر كوبان يومياً .. الأول بعد الإفطار والثاني بعد العشاء ، أو عند الذهاب إلى النوم ، ويجب الإستمرار على هذا العلاج لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر .
تستخدم الكراويه كمضاد للمغص وتطبل البطن ، وطارد للغازات .
كما تقوم بتحسين رائحة الفم والنفس وتحسين الشهية . كما تعمل الثمار كمدرة ومقشعة ومقوية ، وتستعمل عادة ً في وصفات التهابات الشعب والكحة .
ويجب عدم استخدام الزيت الطيار داخلياً إلا باستشارة المختصين .

مخلوط الأعشاب :

يحضر مسحوق متجانس ، وذلك بطحن 100 جرام من كل من القرفة والبردقوش والزعفران والزعتر ، ثم توضع في وعاء محكم الغلق ويؤخذ من المسحوق ملعقة كبيرة وتوضع في كوب ثم يملأ بالماء المغلي فورا ، وتغطى لمدة 10 دقائق ثم يصفى ، وتشرب ثلاثة أكواب يوميا بمعدل كوب واحد بعد كل وجبة ، ويجب الإستمرار لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر .

اليود ( Iodine ) :
يشرب أربعة أكواب يوميا من الماء المضاف وعلى كل كوب نقطة واحدة فقط من اليود ، بحيث يشرب كوب بعد كل وجبة طعام والكوب الرابع عند النوم ليلاً .

  • 0