إنتقال للمحتوى




صورة

التهاب الجلد التماسي


  • لا تستطيع إضافة موضوع جديد
  • من فضلك قم بتسجيل الدخول للرد
لا توجد ردود على هذا الموضوع

#1 humax

تاريخ المشاركة 14 January 2012 - 12:01 AM


التهاب الجلد التماسي


هو التهاب جلدي ناجم عن تعرض الجلد لمواد مثيرة ، أو ضارة وهو من الأمراض التي لا تنتج عن أو تؤدى إلى عدوى.

وينقسم الالتهاب الجلدي التماسي إلى نوعين:

1- التهاب الجلد التماسي ألتحسسي

هو حالة من الجلد المستحك، ناجم عن رد فعل تحسسي من تماس الجلد مع مادة غريبة،وتنشا بعد ساعات من التماس مع المادة المسئولة، ويهدأ بعد عدة أيام، إذا لم يستمر التماس.

ويعتبر هذا المرض كرد فعل عند مجموعة معينة من الناس تجاه مادة معينة ، والتي تكون غير مؤذِية للناس غير الحساسين تجاهها. ويلزم كمية صغيرة من هذه المادة لإثارة رد الفعل. ويحدث هذا التحسس غالباً من ملامسة هذه المادة للجلد ، أكثر من مصادر داخلية أو الطعام.ولا يحدث الاتصال الأول تحسس، ويمكن أن يلامس الشخص المادة لفترة طويلة بدون حدوث تحسس.

أسبابه

التهاب الجلد التماسي ألتحسسي هو شكل من فرط الحساسية الآجلة و الناتجة عن تعرض فرد متحسس سابقاً لمادة مثيرة للتحسس.

و من أمثلة مثيرات التحسس المعروفة: النيكل ومعادن أخرى، المطاط ،العطور، مواد التجميل والأدوية الموضعية.

2- التهاب الجلد التماسي المهيج

حيث ينتج حالة جلدية مشابهة لالتهاب الجلد التماسي ألتحسسي ناجمة عن تماس زائد مع مهيجات.

التهاب الجلد التماسي المهيج يمكن أن يصيب أي شخص بشرط أن يتعرض بما فيه الكفاية للمهيج، ولكن الأكثر تعرضا هم المصابين بالإكزيما حيث تلعب الوراثة دورا في هذا المرض، ومعظم حالات التهاب الجلد اليدوي ناجم عن تماس مع مهيجات.

أسبابه

العامل الرئيسي المؤثر في هذا النوع من التهاب الجلد التماسي هو كمية المهيج الذي قد يتعرض له الشخص المصاب وتكرار مرات التعرض.

ومن أمثلة المهيجات المعروفة:الماء و الصابون والمنظفات والمحاليل والأحماض والقلويات.

أعراض الالتهاب الجلدي التماسي بنوعيه:

1- الحكة و قد تكون شديدة وأحيانا تؤدي إلى تشققات و تقرحات بالجلد المصاب، و عادة ما تكون في اليدين والذراعين و الوجه و الساقين والقدمين.

2- في حالة نشاط المرض يكون الجلد ملتهبا و متقشرا مع إحمرار و قد يكون مصاحبا بطفح حويصلى او فقاعى.

3- و عندما يصير المرض مزمنا،يصبح الجلد سميكا و جافا مع بعض التشققات.

التشخيص:

1- التهاب الجلد التماسي التحسسي: بعمل اختبار حساسية موضعي( فحص رقعة ) بهدف معرفة السبب و يتم هذا الفحص في عيادة الجلدية بوضع لصقات تحتوي على عينات من المواد المعروفة بإثارتها للتحسس على ظهر المريض و تتم إزالتها وفحص موضعها بعد 48 ساعة و 96 ساعة و أسبوع في بعض الأحيان وبناءا على نتيجة الفحص يتم تحديد المادة المسببة للتحسس في كثير من الأحيان، و في هذه الحالة يتم إعطاء المريض نشرة بأسماء المواد الواجب تجنبها .

2- التهاب الجلد التماسي المهيج: بسؤال المريض يمكن معرفة المادة المهيجة التي يتعرض لها الجلد و كيفية حدوث ذلك.

قابلية العلاج:

هذا المرض بنوعيه قابل للعلاج إذا تم تحديد السبب و تجنبه.

العلاج:

1- تجنب السبب هو العامل الأساسي في العلاج ، لكن قد يكون هذا مستحيلا إذا كان السبب هو الماء والصابون أو المنظفات و ننصح في هذه الحالة بارتداء قفازات طبية واقية أو استخدام كريمات واقية.

2- قد يستغرق العلاج فترات طويلة ويكون باستخدام الكورتيزون الموضعي و مرطبات الجلد تحت إشراف طبيب متخصص.

3- قد تحتاج الحالات الشديدة الحادة إلي استخدام الكورتيزون في صورة حبوب أو حقن أو استخدام مثبطات المناعة الأخرى تحت إشراف طبيب متخصص.


  • 0